أبرون ينهي الجدل القائم بخصوص موعد انتهاء أشغال الإصلاح بمركب مولاي عبد الله

أبرون ينهي الجدل القائم بخصوص موعد انتهاء أشغال الإصلاح بمركب مولاي عبد الله

خالد الجزولي
صرح عبد المالك أبرون، العضو الجامعي والمسؤول الأول عن البنيات التحية داخل جامعة كرة القدم الوطنية، أن شهر ماي المقبل هو تاريخ انتهاء أشغال الإصلاح التي يخضع لها المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط، ليضع بذك حدا للجدل القائم بخصوص موعد فتحه أمام فريق الجيش الملكي الذي عانى الأمرين من استقبال مبارياته لقرابة موسمين كرويين خارج قواعده، وتحدث أبرون عن الأسباب التي كانت وراء تأخر موعد انتهاء أشغال الإصلاح، لكون بعض القرارات المتعلقة بين كافة الشركاء سواء الشركة المسؤولة عن الإصلاح أو باقي الأجهزة الوصية، وجدت الحل النهائي في منتصف شهر دجنبر الماضي، وأن الأشغال تسير على قدم وساق لإنجازها متم شهر ماي المقبل.
وارتباطا بالموضوع، قرر فريق الجيش الملكي وفقا لمصادر “الأخبار”، استقبال جميع مبارياته الخاصة بمرحلة الإياب من منافسات الموسم الكروي الجاري، بملعب الفتح القديم، بسبب تأخر أشغال الإصلاح داخل المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة