MGPAP_Top

أبيضار توزع «كتابها» وعيوش لن يمارس الرقابة الذاتية

أبيضار توزع «كتابها» وعيوش لن يمارس الرقابة الذاتية

حصلت لبنى أبيضار على النسخ الأولى من كتاب «الخطيرة» الذي ألفته صحافية فرنسية تشتغل في صحيفة «لوموند»، والمزمع توزيعه في المكتبات شهر ماي المقبل. وشرعت أبيضار في إرسال نسخ من «كتابها» إلى عدد من «المعجبين» بها في المغرب، فيما تنبأت بأن «كتابها» سيحظى بنجاح باهر وقد تصدر منه عدة طبعات، خصوصا وأنها تحكي فيه سنوات شبابها بمدينة مراكش، وما اعترضها من مشاكل بعد أدائها دور مومس في فيلم «الزين اللي فيك»، واختيارها «المنفى» في فرنسا، وتعبر فيه أيضا عن «أرائها» حول أوضاع المرأة المسلمة وما سمته بـ «الإسلام الراديكالي».
وبموازاة ذلك حصل نبيل عيوش بدعم من اللوبي الفرنسي، على جائزة «هنري لانغلوا» التي تتوج «المبدعين الذين ناضلوا من أجل الإنسانية والالتزام»، وأعلن بالمناسبة أنه بصدد الإعداد لفيلم جديد كتب قصته بمساعدة رفيقته مريم، ولم ينس أن يركب على فيلم «الزين لي فيك»، موضحا أن «المحنة» التي عاشها مع منع فيلمه في المغرب، لن تجبره على نهج الرقابة الذاتية وإنما سيتناول بحرية «كيفية تجذير الكراهية في المجتمع عبر الإهانة والجهل، وكيف يستسلم البعض للأمر الواقع، فيما آخرون يختارون المقاومة».
وأعلن عيوش أن فيلمه الجديد سيتم عرضه في القاعات نهاية السنة الحالية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة