الرئيسيةبانوراما

أثرياء العالم الصغار.. مليارديرات في سن الشباب

سهيلة التاور

اعتدنا أن نتعرف على أغنياء اكتسبوا ثروتهم عن طريق الإرث، إذ تكون العائلة غنية أبا عن جد والاسم معروف لدى الجميع. كما أن هناك أثرياء عصاميين بدؤوا من الصفر واشتغلوا أعواما طويلة لتصل ثروتهم إلى الملايير. غير أن مجموعة أخرى من الأثرياء اختزلت الوقت وتوجهت إلى عالم التكنولوجيا المربح فوصلت إلى العالمية في وقت وجيز لتقتحم عالم أصغر الأغنياء الشباب.

استطاع مجموعة من الشباب صنع ثروتهم الخاصة في سن مبكرة ودون عناء شديد. فقد اختاروا أن يركبوا موجة التكنولوجيا والتوجه إلى مواقع التواصل الاجتماعي أو التطبيقات ليجنوا الأموال الطائلة. وآخرون ولدوا بملعقة من ذهب ودخلوا قائمة أصغر أثرياء العالم.

هيو جروسفينور

على رأس قائمة أصغر أثرياء العالم، الذين لم يتجاوزوا عامهم الـ30، يتربع الشاب البريطاني «هيو جروسفينور»، واسمه الكامل «هيو ريتشارد لويس جروسفينور»، دوق «وستمنستر» السابع، ويبلغ من العمر 27 عامًا، من مواليد شهر يناير من العام 1991، وتقدر ثروته التي ورثها عن عائلته بحوالي 13 مليار دولار أمريكي، كما أنه الآن رئيس شركة «جروسفينور» العقارية الشهيرة في المملكة المتحدة.

بيرينا كي

المليادريرة الصينية «بيرينكا كي»، فتاة ثرية من «هونج كونج»، وتحتل المركز الثاني بقائمة أصغر الأثرياء في العالم، حيث إن ثروتها التي ورثتها عن عائلها تقدر بـ2.8 مليار دولار أمريكي، وهي لا تزال بعمر الـ28 عامًا، صُنفت في العام 2014 كأصغر مليارديرة في
العالم من مجلة «فوربس» العالمية، إذ كان عمرها في ذلك الوقت 24 عاما، وهي الآن مديرة غير تنفيذية بشركة «لوجان العقارية».
جوستاف ويتزو

الشاب النرويجي «جوستاف ويتزو»، الملياردير الوسيم، والبالغ من العمر 25 عاما فقط، وهو إلى جانب كونه عارض أزياء، فإنه رجل أعمال ناجح جدا، حيث دخل العديد من مجالات الأعمال الأخرى، مثل العقارات والشركات الناشئة وغيرها، تقدر ثروته بـ2.5 مليار دولار أمريكي، كان قد ورثها عن عائلته، واستطاع خلال تسلمه إدارة شركة «سالمار» لتصنيع الاستزراع السمكي في النرويج، أن يحقق مبيعات كبيرة للغاية، كما أنه يعتبر مالك أكبر مزرعة «سلمون» في العالم.

مارك زوكربيرغ
المؤسس والمدير التنفيذي لشركة “فيسبوك” البالغ من العمر 31 عاما، ليس الملياردير الأصغر سنا، لكن بالتأكيد هو الأغنى بين العصاميين الذين برعوا في قطاع التكنولوجيا دون 35 عاما.
وبحسب أحدث الإحصائيات، يملك زوكربيرغ نحو 475.2 مليون سهم في فيسبوك، والذي وصل سعره خلال تعاملات الاثنين الماضي، 116.87 دولار للسهم في آخر التداولات، ما يعني أن ثروته الإجمالية قد تجاوزت 55.5 مليار دولار حاليا.

بوبي ميرفي

في المرتبة الرابعة من هذه القائمة الثرية والشابة، يوجد الشاب الأمريكي «بوبي ميرفي»، البالغ من العمر 29 عاما، بثروة تقدر بـ1.9 مليار دولار أمريكي، وعلى عكس الأثرياء السابقين، لم يرث «ميرفي» من عائلته أي مال، بل كون ثروته وجمعها بجهد ذاتي، فهو رئيس قسم التكنولوجيا في شركة «سناب شات» الشهيرة، كما أنه مؤسس ومشارك في هذه الشركة.

ألكسندرا أندريسن
تعد أصغر مليارديرة بالوراثة في العالم وهي تقضي معظم وقتها في ممارسة رياضة ركوب الخيل وتبلغ من العمر 19 عاما فقد ورثت مع أختها كاثرينا 20 عاما عددا من الشركات الاستثمارية الخاصة بالعائلة وتبلغ ثروتها 1.2 مليار دولار، وقد تراكمت ثروتها بعد نقل والدها حصته في أكبر شركة في النرويج إلى ابنتيه في عام 2007، وكانت أسرة أندرسون قد جمعت ثروتها من صناعة التبغ حيث كان جدها الكبير أكبر منتج للسجائر في النرويج.
ولكن على الرغم من ثروتها تقضى لاعبة الفروسية الصغيرة أكثر أوقاتها في المنزل مع الخيول وتعيش في ألمانيا حيث تمارس رياضة ركوب الخيل باحتراف، وقد حصلت على العديد من الجوائز، وفي مقابلة لها تحدثت عن ثروة عائلتها، حيث قالت إن امتلاك المال ليس كافيا لتحقيق النجاح.

كاترينا أندريسن

كاترينا أندريسن، شقيقة «ألكسندرا»، وهي أكبر من شقيقتها بأقل من عام واحد تقريبا، إذ تبلغ من العمر 23 عاما، وهي مع شقيقتها تعدان وريثتي الملياردير النرويجي «يوهان أندريسن»، وتقدر ثروتها بـ1.2 مليار دولار أمريكي، مثل شقيقتها ألكسندرا، بعد أن حصلتا عليها من الإرث العائلي.

كارل هاجن

يبدو أن للنرويج حصة الأسد من هذه القائمة، حيث يحتل المركز السابع فيها شاب نرويجي آخر، بلغ من العمر مؤخرا 31 عاما، وهو «كارل هاجن»، الذي تقدر ثروته بـ1.1 مليار دولار أمريكي، كان قد ورثها من عائلته، وهو في الوقت الحاضر شريك في ملكية شركة «كانكا» الشهيرة في النرويج.

كايلي جينر

نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية «كايلي جينر»، أصغر الأثرياء في هذه القائمة، بعمر 21 عاما، شهر والتي تعتبر بالوقت الحالي أغنى النساء في الولايات المتحدة الأمريكية، بحسب تصنيف مجلة «فوربس» مؤخرا، وعلى الرغم من أنها لم تصل بعد لأول «مليار» لها، حيث تقدر ثروتها الحالية بـ900 مليون دولار، فإن المجلة العالمية اعتبرت أنها في طريقها لتصبح أصغر مليارديرة في العالم قريبا، كما أنها الآن هي المالكة الوحيدة لشركة مستحضرات التجميل «كايلي كوسميتيك Kylie Cosmetics» الشهيرة.

جاستن بيبر

جاستين بايبر، مغني «بوب» و«آر أند بي»، وممثل وكاتب أغانٍ كندي، تقدر ثروته بـ300 مليون دولار أمريكي، رغم أنه لم يتجاوز الـ24 عاما من العمر، حيث ولد «بايبر» في 1 من شهر مارس في العام 1994، وبدأ الغناء في العام 2007، ويعتبر من الأثرياء الذين جمعوا ثرواتهم بأنفسهم وبجهد ذاتي، من خلال عمله في الفن.

فرانسيس بين كوبان

المغنية الأمريكية «فرانسيس بين كوبان»، الطفلة الوحيدة لـ«كيرت كوبين» المغني الرئيسي لفرقة «نيرفانا»، التي كانت قد نالت شهرة واسعة خلال حقبة التسعينات من القرن الماضي، كما أن «فرانسيس» هي المغنية الرئيسية بفرقة «هول كورتني لوف»، وتبلغ من العمر 26 عاما، وتقدر ثروتها بما يقارب الـ150 مليون دولار أمريكي، ورثتها عن أسرتها الفنية.

إيفان سبيغل

مؤسس تطبيق “سناب شات” إيفان سبيغل البالغ من العمر 25 عاما، يدخل قائمة الأغنياء الأصغر سنا في قطاع التكنولوجيا، والذي ظهر لأول مرة في لوائح الأغنياء العام الماضي مع ثروة بلغت 1.5 مليار دولار.
غير أن إيرادات الشركة قد نمت بوتيرة متسارعة، مسجلة أرباحا إضافية بنحو 538 مليون دولار إلى 16 مليار دولار في ماي الماضي، ما دفع ثروة سبيغل إلى الصعود باتجاه 2.1 مليار دولار.

الأخوان جون وباتريك كوليسون

بعمر 26و27 عاما، يمتلكان ثروة تقارب مليار دولار لكل منهما، وهما مؤسسا شركة الدفع عبر الإنترنت الأمريكية Stripe في العام 2011. وقد قدرت قيمة الشركة الناشئة بنحو 5 مليارات دولار في أكتوبر الماضي.
ويقيم حالياً الأخوان في سان فرانسيسكو، حيث يوجد مقر الشركة.

إليزابيث هولمز

مليارديرة عصامية، 32 عاما، بدأت رحلتها نحو المليارات منذ عشرة أعوام عندما قررت ترك دراستها بجامعة “ستانفورد” في الكيمياء وكان عمرها 19 عاما لتؤسس شركتها الخاصة “ثيرانوس” واستعانت بالمال الذي كانت تدفع به أقساطها الجامعية حيث كانت تعتقد أن هذه الأموال يمكن استغلالها في شيء أكثر أهمية وفائدة للإنسانية، بتطوير تقنيات وتكنولوجيا الرعاية الصحية. فقد قامت إليزابيث بابتكار تكنولوجيا جديدة تجعل تحاليل الدم أسهل وأرخص وأقل ألما فطورت أدوات وبرمجيات تسمح بسحب عينات الدم عن طريق وخز الأصبع والاحتفاظ بالعينة في زجاجة صغيرة جدا أطلقت عليها الـ”نانوتاينر” يمكن من خلالها إجراء مئات الفحوصات، وأصبح أيضا بالإمكان معرفة نتائج التحاليل في 4 ساعات فقط وبدقة متناهية مع استبعاد عامل الخطأ البشري. وتمكنت شركتها من السيطرة على القطاع الطبي الذي تقدر قيمته بحوالي 76 مليار دولار وأصبح رأس مالها 10 مليارات دولار، تملك هولمز منها 50% أي 5 مليارات دولار، وإن كانت شركتها قد عانت مؤخرا للعديد من المشاكل.

براين تشيسكي

براين تشيسكي، فهو مؤسس موقع “إير بي إن بي” ويبلغ من العمر 35 عاما وتبلغ ثروته نحو3.5 مليارات دولار. و”اير بي ان بي” هو موقع يتيح للأشخاص تأجير أماكن للسكن، ويحتوي الموقع على أكثر من 800 ألف إعلان موزعة على 33 ألف مدينة في 192 دولة، تأسس الموقع في غشت 2008 ويقع مكتبه الرئيسي في سان فرانسيسكو بكاليفورنيا.
يستطيع أي شخص في أي بلد تسجيل مكان إقامته أو جزء منه على شبكة تواصل اجتماعي عالمية تملكها الشركة مع إضافة جميع المعلومات المتعلقة بالمنزل أو الجزء المخصص للتأجير والثمن وعدد الأيام التي سيقضيها الزائر بالإضافة إلى أي نوع من الخدمات الإضافية التي يقوم بتقديمها، ويقوم المضيف بإنشاء صفحة تعريفية خاصة به وصفحة تعريفية خاصة بالمكان الذي يؤجره وتحتوي أيضا على توصيات من أشخاص آخرين ومراجعات من نزلاء المكان وتقييم للمكان كما أنه بإمكان المضيف التواصل مع النزلاء عبر نظام مراسلة خاص، ففي العام الماضي وصلت قيمة الشركة إلى حوالي 20 مليار دولار أمريكي. وطرأت هذه الفكرة على ذهن براين عندما كان مشاركا في مؤتمر بمدينة سان فرانسيسكو ولم تكن هناك أماكن متوافرة في الفندق لضيوف المؤتمر من الأجانب.

ناثان بليشاركزيك

ناثان بليشاركزيك يبلغ من العمر 32 عاما، وهو أحد المؤسسين لشركة “إير بي إن بي” والمدير التنفيذي لقطاع التكنولوجيا بالشركة في قائمة أصغر المليارديرات، حيث بلغت ثروته 3.3 مليارات دولار.

درو هيوستن

درو هيوستن، هو المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة النسخ الاحتياطي والتخزين على الأنترنت “دروبوكس”، وطبقا لمجلة “فوربس” تبلغ ثروته نحو 1.5 مليار دولار. ولد درو هيوستن عام 1983. وهو حاصل على بكالوريوس في علوم الكمبيوتر من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

رايان جرافس

رايان جرافس البالغ من العمر 33 عاما يمتلك ثروة تقدر بحوالي 2 مليار دولار ويعد رايان أحد أوائل العاملين في شركة “أوبر” التي تقدر قيمتها حاليا بحوالي 62 مليار دولار. فهو يعمل منذ عام 2010 وهو الآن مدير عمليات التشغيل العالمية.
و”أوبر” هي شركة نقل أمريكية تقدم خدماتها على شبكة الأنترنت، مقرها في سان فرانسيسكو بكاليفورنيا، وتقوم فكرة الشركة على تقديم خدمات التوصيل، وانتقلت الشركة من شركة تضم سيارتين فقط إلى تقديم 3 ملايين وسيلة نقل تجوب العالم وتشمل عمليات “أوبر” 449 مدينة في 66 دولة.

لوكاس والتون

لوكاس والتون الذي يبلغ من العمر 30 عاما، هو وريث سلسلة محلات “وول مارت” الشهيرة، ورث حوالي 11 مليار دولار عندما مات والده في حادث تحطم طائرة عام 2005، وآلت إليه جميع ثروة والده منذ هذا العام.

ماري بيسنر
هي سيدة تبلغ من العمر 33 عاما وتبلغ ثروتها 2.7 مليار دولار هي وأخواتها ورثوا شركة ألبان فرنسية عن جدهم، وأخيرا يانج هويان وهي سيدة تبلغ من العمر 33 عاما وتبلغ ثروتها حوالي 4.9 مليارات دولار، ووالدها قام بتأسيس شركة عقارات فاخرة وقام بنقل أسهمه في الشركة لابنته، وهي الآن المسؤولة عن تطوير استراتيجيات الشركة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق