أحيزون يحرم مغاربة الخارج من خدمات اتصلات المغرب بميناء الجزيرة الخضراء

أحيزون يحرم مغاربة الخارج من خدمات اتصلات المغرب بميناء الجزيرة الخضراء

أفادت مصادر إعلامية بناء على معطيات رسمية إسبانية، أن شركة اتصالات المغرب قررت الانسحاب من عملية” مرحبا 2015″، بميناء الجزيرة الخضراء، أسبوعا واحدا فقط من إطلاق الترتيبات الخاصة باستقبال مغاربة العالم، الشيء الذي اعتبرته مصادر مقربة من إدارة الميناء الإسباني” نسفا لعملية العبور”، مما سيحرم المهاجرين المغاربة من خدمات أساسية في الميناء.

وأوضحت المصادر شركة اتصالات المغرب كانت قد فازت بمناقصة عامة أطلقتها إدارة ميناء الجزيرة الخضراء، في نهاية مايو الماضي، من أجل تقديم خدمات إضافية لمغاربة العالم الذين يعبرون عبر مينائي الجزيرة الخضراء وطريفة لقضاء العطلة الصيفية في المغرب، وتتمثل هذه الخدمات أساسا في توزيع أزيد من 25 ألف قنينة ماء معدني من الحجم الكبير، كما التزمت أيضا الشركة التي يرأسها عبد السلام أحيزون، بنصب عدة شاشات ضخمة لبث وصلات إخبارية، ومعلومات، وإرشادات، تسهل عملية العبور، وأيضا إنشاء منطقة ترفيهية لأطفال المهاجرين المغاربة، وتوزيع الآلاف من القبعات أيام الاكتظاظ والحر الشديد الذي من المرتقب أن تعانيه إسبانيا طيلة شهري يوليوز وغشت.

وفي مقابل هذه الخدمات، رخصت إدارة الميناء لشركة اتصالات توزيع الآلاف من بطاقات” سيم” على المسفارين، وكذلك القيام بحملات دعائية وإشهار للشركة، في كل من مينائي الجزيرة الخضراء وطريفة اللذين يعبر منهما ما يقرب من ميلوني مهاجر مغربي خلال العطلة الصيفية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *