أخرج جثة والده من منزل الأسرة نواحي تازة وعلقها فوق شجرة زيتون لإيهام الدرك بأنه انتحر

أخرج جثة والده من منزل الأسرة نواحي تازة وعلقها فوق شجرة زيتون لإيهام الدرك بأنه انتحر

 

فاس: لحسن والنيعام

تفاصيل صادمة لجريمة قتل في حق الأصول هزت، نهاية الأسبوع الماضي، دوار «دار العماري» بجماعة «باب مروج» بنواحي إقليم تازة، والمتهم ليس سوى شاب يبلغ من العمر حوالي 40 سنة، سبق له أن أمضى عقوبة سجنية بتهمة الاعتداء على والدته. والمثير في هذه الجريمة أن التحريات أظهرت أن الشاب حاول في البداية أن يضلل العدالة، عندما عمد إلى إخراج جثة والده البالغ قيد حياته أكثر من 80 سنة، لتعليقها فوق شجرة زيتون لتقديم الحادثة على أنها انتحار.

وقالت المصادر إن عناصر الدرك، بعد فتحها للتحقيقات في هذه الجريمة البشعة، فطنت إلى وجود آثار اعتداء واضحة في أنحاء متفرقة من جسد الأب، ما جعلها تستبعد فرضية الانتحار، وتقوم، في إطار إجراءات احتياطية، بتوقيف جل أفراد الأسرة، واقتيادهم إلى مقر الضابطة القضائية التابعة للدرك، لفك لغز هذه الجريمة النكراء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة