CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

أسماء وازنة تتنافس على رئاسة المجلس الإقليمي بالخميسات

أسماء وازنة تتنافس على رئاسة المجلس الإقليمي بالخميسات

الخميسات: المهدي لمرابط

أودعت ثماني لوائح حزبية وهي (الأصالة والمعاصرة، الحركة الشعبية، الحركة الديمقراطية الاجتماعية، التجمع الوطني للأحرار، الاستقلال، التقدم والاشتراكية، العدالة والتنمية ولائحة العداء المستقلة)، ترشيحاتها لدى السلطات المعنية للتنافس على رئاسة المجلس الإقليمي بالخميسات.

ومن المنتظر أن تنحصر المنافسة التي ستكون شرسة بين وكلاء أربع لوائح، في مقدمتها لائحة محمود عرشان، الأمين العام السابق للحركة الديمقراطية الاجتماعية، الذي حصل حزبه خلال الانتخابات الجماعية والجهوية لرابع شتنبر على مائة وسبعة مقاعد على المستوى الإقليمي، ورحو الهيلع، البرلماني عن دائرة تيفلت- الرماني، وكيل لائحة الأصالة والمعاصرة ومنسقه الإقليمي، والذي احتل حزبه المرتبة الأولى على مستوى المقاعد، وبلغت مائة وثمانية وخمسين مقعدا، يليه محمد لحموش، برلماني دائرة الخميسات- والماس، والمنسق الإقليمي للحركة الشعبية، الرقم الجديد والفاعل السياسي الأكثر تأثيرا في صنع خريطة العديد من الجماعات القروية والحضرية بالإقليم، والذي انسحب بشكل مفاجئ في آخر اللحظات التي سبقت جلسة انتخاب رئيس الغرفة الفلاحية الجهوية، فاسحا المجال أمام منافسه الوحيد إدريس الراضي للفوز بها، والذي نال حزبه مائة وسبعة مقاعد خلال الانتخابات الأخيرة بإقليم الخميسات. كما يحظى حسن الفيلالي، رئيس المجلس الإقليمي المنتهية ولايته، وبرلماني دائرة تيفلت- الرماني، ووكيل لائحة التجمع الوطني للأحرار ومنسقه الإقليمي، بحظوظه كاملة للعودة مجددا إلى رئاسة مجلس هذه المؤسسة، بعدما جاء حزبه ثالثا على مستوى النتائج المحصل عليها باثنين وثمانين مقعدا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة