CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
970 250x

«أشبال الأطلس» في مواجهة مصيرية ضد «نسور قرطاج»

«أشبال الأطلس» في مواجهة مصيرية ضد «نسور قرطاج»

سفيان أندجار
يواجه المنتخب المغربي الأولمبي لكرة القدم نظيره التونسي،غدا السبت، على الساعة السادسة مساء في مباراة الإياب، برسم تصفيات كأس أمم إفريقيا لأقل من 23 سنة، والمؤهلة إلى الألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو 2016.
ويتقدم المنتخب المغربي بفارق هدف والذي أحرزه في مباراة الذهاب بالمغرب، إذ يعول على تحقيق نتيجة إيجابية بتونس تعبد له الطريق نحو البرازيل.
وشهدت الحصص التدريبية التي أشرف عليها حسن بنعبيشة، مدرب المنتخب الوطني الأولمبي، روحا معنوية عالية، حيث شدد على ضرورة تحصين الدفاع  بشكل جيد، واستغلال الفراغات التي سيخلفها المنتخب التونسي بسبب سعيه إلى تدارك نتيجة مباراة الذهاب، وبالتالي على مهاجمي المنتخب المغربي التركيز أكثر واستغلال الفرص.
كما ركز الناخب الوطني أيضا على حراسة المرمى، وتحديدا الحارس بنعاشور، والذي يعول عليه كثيرا للتألق  على غرار المباريات السابقة.
وعبر بنعبيشة عن كون أن المنتخب الوطني عازم على العودة بالتأهل من تونس، رغم أنه يدرك صعوبة المهمة أمام «نسور قرطاج»، وهو الطرح نفسه الذي اتجه إليه أغلب «أشبال الأطلس».
وخاض اليوم الجمعة، المنتخب المغربي الأولمبي آخر حصة تدريبية له على ملعب رادس، وتحديدا في الساعة السادسة مساء، وهو نفس توقيت إجراء مباراة الغد، كما استأنس لاعبوه بأرضية الملعب.
من جهة أخرى، تقرر رسميا غياب كل من اللاعب إسماعيل حميدات، وهشام مستور عن المباراة الإياب ضد تونس، بعدما رفض الطاقم الطبي لنادي بريشيا الإيطالي السماح لحميدات بالمشاركة رفقة الأولمبيين بداعي إصابته في الفخذ، في حين أن فريق آس ميلان رفض تسريح لاعبه مستور، بدعوى أن الجامعة لم تراسل النادي الإيطالي داخل الآجال المحددة، وهو الأمر الذي ينطبق على اللاعب، سفيان بوفال، مهاجم نادي ليل الفرنسي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة