الرئيسيةالملف التربوي

 أمزازي يصفي تركة الداودي

الأخبار 

 يواصل سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي إنهاء تركة سلفه لحسن الداودي وإعادة الانتشار على مستوى رئاسة الجامعات المغربية.

وأنهى أمزازي ولاية أربعة رؤساء جامعات كل من الحسن الثاني بالدار البيضاء وعبد المالك السعدي بتطوان والحسن الأول بسطات ومولاي إسماعيل بمكناس، فيما أعلن الوزير الحركي عن الفراغ في 24 منصبا لعمداء الكليات ومدراء المعاهد العليا.

المصادر ذاتها كشفت أن الوزير أمزازي ما زال متكتما على اسم رئيس جامعة محمد الخامس الذي ظل شاغرا منذ تعيين الملك محمد السادس له، وتذهب الترجيحات إلى أن اختيار وزير التربية الوطنية وقع على عميد كلية العلوم ليشغل منصب رئيس الجامعة في انتظار تثبيته بمرسوم في مجلس الحكومة المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق