أولمبيك خريبكة يتوج بكأس العرش للمرة الثانية في تاريخه

أولمبيك خريبكة يتوج بكأس العرش للمرة الثانية في تاريخه
  • عبد العزيز حمدي

    توج فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، مساء أول أمس (الأربعاء)، بلقب كأس العرش لموسم 2014 – 2015، للمرة الثانية في تاريخه، عقب تغلبه بالضربات الترجيحية على منافسه الفتح الرباطي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، بعدما انتهى الوقت الأصلي للمباراة والشوطان الإضافيان بالتعادل السلبي.

    هذا وسلم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، الذي تابع أطوار المباراة من المنصة الشرفية، مصحوبا بالجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان، الكأس الفضية في نسختها الـ58، لعميد الفريق الخريبكي، إبراهيم البزغودي، في أجواء احتفالية ميزت مركب طنجة الكبير، الذي عرف عرسا رياضيا أثثه أكثر من 35 ألف متفرج، غالبيته من مناصري الفريقين الرباطي والخريبكي، ومعه باقي الجماهير التي أتت من عدة مدة مغربية.

    هذا ولم ترق المباراة النهائية، التي أدارها الحكم الدولي بوشعيب لحرش، إلى مستوى تطلعات الجماهير التي تابعتها من المدرجات طيلة 90 دقيقة، حيث غابت الفرص الحقيقية للتهديف، وعمت التمريرات الخاطئة من كلا الفريقين رافقها إيقاع بطيء كان يميل في فتراته إلى الرتابة، إذ انتظر الجمهور حتى الدقيقة 119، ليسدد عثمان البناي، قذيفة مركزة على مشارف مربع العمليات نجح في تحويلها الحارس عبد الرحمان الحواصلي، إلى زاوية، وهي المحاولة الخطيرة التي ميزت مراحل المباراة التي لم تعط ما كان منتظرا منها على المستوى التقني، في الوقت الذي أثارت ضربة جزاء لم يعلنها الحكم لحرش، بعد إسقاط إبراهيم البزغودي، في الجولة الأولى، احتجاج الخريبكيين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *