CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

أولى التساقطات المطرية تكشف ضعف البنيات التحتية بمدينة طنجة

أولى التساقطات المطرية تكشف ضعف البنيات التحتية بمدينة طنجة

طنجة: محمد أبطاش

كشفت أولى التساقطات المطرية التي شهدتها طنجة، منذ يوم الأربعاء الماضي، عن ضعف في البنيات التحتية، سيما أن المدينة مهددة بخطر الفيضانات. وفي هذا الإطار، غمرت مياه الأمطار عددا من الأحياء الهامشية، ومن ضمنها المتواجدة بمقاطعة مغوغة، إذ عادت معاناة السكان مجددا إلى الواجهة، بسبب ضعف شبكات الصرف الصحي في امتصاص هذه المياه، إلى جانب انعدام بعض منها في بعض الأحياء. كما عرفت أحياء من قبيل «اعزيب أبقيو» الأمر نفسه. أما على مستوى مقاطعة بني مكادة، فقد تحولت الأحياء المتواجدة قبالة «سكة العوامة» إلى ما يشبه مسابح عمومية، وزاد من ذلك تواجد الأتربة ومخلفات البناء العشوائي، وكذا غياب المسالك الطرقية، وهو الأمر الذي زاد من معاناة تلامذة المؤسسات التعليمية الذين يقطعون أحد الأودية رغم المخاطر المحدقة بهم.
وفي السياق ذاته، ظل المجلس الجماعي لمدينة طنجة منشغلا، طيلة الأيام التي سبقت النشرات الإنذارية، بالحملات الانتخابية لحزب العدالة والتنمية، كما غاب المسؤولون الجماعيون بشكل كامل عن القيام بأدوارهم التي لأجلها جرى انتخابهم من قبل السكان، إذ لم يستأنف المجلس أشغاله سوى خلال اليومين الماضيين، عبر استقبال وفود أجنبية قامت بزيارة لعاصمة البوغاز.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة