آخر الأخبار

إجهاض عشرينية بعد حمل غير شرعي يجر طبيبين وممرضا إلى القضاء بالقنيطرة

إجهاض عشرينية بعد حمل غير شرعي يجر طبيبين وممرضا إلى القضاء بالقنيطرة

نجيب توزني

في واقعة مثيرة هزت الرأي العام بمنطقة الغرب، فتحت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي مولاي بوسلهام تحقيقا في شكاية رسمية تقدمت بها فتاة من مواليد 1997 تعرضت للإجهاض بإحدى مصحات القنيطرة. وقد انتهت التحريات الأولية باعتقال عشيقها فورا حيث تم عرضه مؤخرا رفقة ممرض وطبيبين على أنظار النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية بسوق أربعاء الغرب، قبل أن يقرر وكيل الملك إيداع الشاب المتهم بالتسبب في حمل عشيقته السجن المحلي بسوق أربعاء الغرب، ومتابعة الضحية والممرض في حالة سراح، فيما ينتظر الكشف عن القرار المتخذ في حق الطبيبين بعد الاستماع إليهما في محضر رسمي من طرف الضابطة القضائية بالمركز الترابي للدرك مولاي بوسلهام.

تفاصيل النازلة كما أكدتها مصادر “الأخبار” انطلقت من شكاية الضحية العشرينية التي أفادت في تصريحها أنها كانت تقيم علاقة غير شرعية مع شاب ثلاثيني يمتهن ” الرصاصة” نتج عنها حمل بعد لقاءات جنسية جمعتها به بشقة مملوكة لسرته بمولاي بوسلهام، وبعد تلكئه في الإعتراف بالنسب وعقد قرانه عليها، قررت متابعته وتفجير فضائح من العيار الثقيل قد تجر أطباء وممرض للمساءلة القانونية بعد اتهامها لهم بإجهاضها بتنسيق مع عشيقها الذي كان يود التخلص من الجنين .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة