CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

إخوان بنكيران يتحالفون مع «البام» ويدفعون به لرئاسة المجلس الإقليمي للعرائش

إخوان بنكيران يتحالفون مع «البام» ويدفعون به لرئاسة المجلس الإقليمي للعرائش
  • العرائش: محمد أبطاش

دفع تحالف حزب العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة من جهة ثانية، إلى فوز مصطفى الشنتوف، وكيل لائحة «البام»، برئاسة المجلس الإقليمي للعرائش الذي جرت أطواره الانتخابية بمقر عمالة الإقليم، نهاية الأسبوع الماضي، حيث أسفر هذا التحالف الذي قاده إخوان بنكيران مع «البام» والاتحاد الدستوري، إلى انتخاب المكتب الجديد الذي حير الرأي العام المحلي.

وقد فاجأ انقلاب إخوان بنكيران الجميع، بعد كل تلك الخطابات التي استعرت بين قادة الأحزاب المشار إليها أثناء الحملات الانتخابية، وصلت إلى حد وصف رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران قيادات حزب الأصالة والمعاصرة بـ«تمويل حملته بأموال المخدرات»، وكذا الانتقادات الواسعة لملف النظافة، إذ يشغل الشنتوف رئيسا مكلفا بمجموعة «بيئة» للنظافة بالإقليم قبل انتخابه رئيسا للمجلس.

وبخصوص تشكيلة المجلس، فقد عادت النيابة الأولى لصالح الاتحاد الدستوري، فيما آلت الثانية لحزب العدالة والتنمية إلى جانب نائب كاتب المجلس، أما كاتب المجلس فقد آل إلى حزب الأصالة والمعاصرة، بينما عادت النيابة الثالثة للائحة المستقلة.

وفور إعلان نتائج المجلس انطلقت تبريرات بعض قادة العدالة والتنمية بالمدينة، من خلال وصف أحدهم الأمر بأن التحالف أملته المصالح السياسية، حيث كان سيكون مصيرهم الإقصاء في حالة الالتزام بما قال عنه «الخطوط الحمراء» لبنكيران.

ويرى بعض المراقبين أن الأمانة العامة لحزب «البيجيدي» قد كانت على علم بما جرى وزكته، وهو ما يستشف من تدوينة القيادي المحلي بالحزب على صفحته الرسمية، والتي تشير إلى أن الأمر كان على شكل رسائل مشفرة وتمت الاستجابة لذلك عبر تجاوز الخطوط الحمراء. وتابع المدون نفسه قائلا: «بأننا باركنا لحزب الأصالة والمعاصرة هذا التحالف مسبقا»، على أساس الالتزام بتعهداته بعدم إقصاء إخوان بنكيران من التسيير المحلي، والذين تلقوا صفعات في رئاسة المجلس كما هو الشأن أيضا بالنسبة إلى المجلس الحضري للقصر الكبير بعدما اتخذ حليفهم الحكومي، التجمع الوطني للأحرار، موقفا لا يخدم مصلحتهم.

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة