إخوان بنكيران ينقلبون على موقفهم ويصادقون على اتفاقية «سيداو»

إخوان بنكيران ينقلبون على موقفهم ويصادقون على اتفاقية «سيداو»

محمد اليوبي

رغم الاعتراض الذي أبدته حركة التوحيد والإصلاح والمنظمات النسائية المقربة منها، على مشروع قانون رقم 125.12، الذي سيوافق المغرب بموجبه على البروتوكول الاختياري لاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، الموافق عليه بنيويورك في 6 أكتوبر 1999 من طرف الجمعية العامة للأمم المتحدة، صوت نواب حزب العدالة والتنمية على مشروع القانون، وبذلك صادق مجلس النواب بالإجماع على البروتوكول الاختياري.

والمثير في الأمر أن نواب حزب العدالة والتنمية انقلبوا على مواقف حزبهم السابقة الرافضة للمصادقة على هذه الاتفاقية، ما جعل عددا كبيرا منهم يحسون بالإحراج، وغادر بعضهم قاعة الجلسات العمومية قبيل عملية التصويت، حتى لا تسجل عليهم أنهم حضروا جلسة التصويت، وعادوا مسرعين إلى القاعة بمجرد الانتهاء من عملية المصادقة على القانون. وألقى محمد يتيم، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية وعضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح مداخلة بالجلسة التشريعية، لتقديم المبررات التي دفعت إخوان بنكيران إلى التصويت على الاتفاقية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة