محاكمات

إدارة السجون تتهم دفاع بوعشرين بـ”الكذب”

النعمان اليعلاوي

 

 

 

نفت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج تصريحات أحد دفاع توفيق بوعشرين، مدير نشر جريدة “أخبار اليوم” وموقعي “اليوم24” و”سلطانة”، المتابع في تهم تتعلق بالتحرش الجنسي والاتجار في البشر، بحرمان موكليه من تلقي الرسائل التي ترده من خارج المؤسسة السجنية.

وأكدت إدارة السجن المحلي عين برجة أن السجين توفيق بوعشرين “يستفيد، منذ اعتقاله بالمؤسسة، من جميع الحقوق المخولة له قانونا، والتي من ضمنها حق التواصل مع عائلته سواء عن طريق الزيارة المباشرة أو عبر الرسائل”، حسب بلاغ للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، جاء ردا على التصريحات التي أدلى بها أحد أعضاء دفاع المعتقل المذكور لبعض المواقع الإلكترونية، حول حرمان موكله من التوصل بالرسائل من خارج المؤسسة السجنية.

وأكدت إدارة السجون أن بوعشرين “تلقى خلال الفترة من 02 إلى 11 أبريل خمس رسائل من زوجته، فيما توصل يوم 19 أبريل بثلاث رسائل من زوجته وأبنائه وشقيقته، وأنه تسلم جميع الرسائل مقابل إبراء وإشهاد بالتوصل”، حسب إدارة السجون التي أدانت ما وصفتها بـ”التصريحات “الكاذبة” التي يعمد دفاع المعني بالأمر إلى ترويجها أمام وسائل الإعلام بشكل متكرر، مؤكدة أن تلك المزاعم لن تثنيها عن تطبيق القانون في حق جميع نزلاء المؤسسة بدون أي تمييز بينهم”.

في السياق ذاته، بثت المحكمة أمس (الاثنين)،  في طلب تقدم به دفاع المتهم توفيق بوعشرين، خلال جلسة الجمعة الماضي أمام غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف، التمس من رئيس الهيأة تأخير الجلسة إلى موعد لاحق غير أمس الاثنين الذي كان المستشار قرره، وقد برر دفاع المتهم بوعشرين طلبه باستدعاء ناشر يومية “أخبار اليوم” للمثول أمام المحكمة الزجرية عين السبع خلال اليوم ذاته، لمواجهته بالمنسوب إليه في قضية تتعلق بجرائم النشر والصحافة.

وقد التمس دفاع “بوعشرين” تحديد يوم الأربعاء المقبل لمواصلة مناقشة الملف، في وقت قرر القاضي تأجيل الملف ليوم أمس (الاثنين)، معتبرا أن الملف الذي يتابع فيه المتهم بوعشرين ستنعقد جلسته الاثنين صباحا، وأن جلسة غرفة الجنايات ستكون بعد الساعة الثالثة من اليوم نفسه.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق