إدانة أعضاء بـ«البيجيدي» بوادي زم بينهم مستشارة جماعية بتهمة النصب والتزوير

محمد اليوبي

أدانت المحكمة الابتدائية بوادي زم، خلال الأسبوع الجاري، أعضاء شبكة متخصصة في النصب والتزوير والمشاركة، بعد اتهامهم في قضية بيع سيارة في ملكية شخص متوفى. ويتعلق الأمر بموظفين يعملون بإحدى الملحقات الإدارية بالمدينة، بعضهم ينتمي إلى حزب العدالة والتنمية. كما أدانت المحكمة مستشارة جماعية تنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، بسبب تورطها في الملف.
وحكمت المحكمة بثمانية أشهر حبسا نافذا في حق بائع السيارة، منها خمسة أشهر موقوفة التنفيذ، وتسعة أشهر في حق الموظف الذي أشرف على عملية التزوير، منها ستة أشهر موقوفة التنفيذ، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 7 آلاف درهم، كما حكمت على شريكه بثلاثة أشهر موقوفة التنفيذ، مع غرامة قدرها 3 آلاف درهم، فيما حكمت على المشتري بأداء غرامة قدرها 10 آلاف درهم. كما أدانت المحكمة مستشارة جماعية تنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، الذي يترأس المجلس البلدي للمدينة، بثلاثة أشهر موقوفة التنفيذ وأداء غرامة مالية قدرها 3 آلاف درهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.