إسقاط قرار التمديد لبنكيران شكل صدمة لأتباعه والداعمين له بالشمال

إسقاط قرار التمديد لبنكيران شكل صدمة لأتباعه والداعمين له بالشمال

تطوان: حسن الخضراوي

علمت «الأخبار»، من مصادر مطلعة، أن إسقاط المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، قرار التمديد لعبد الإله بنكيران لولاية ثالثة على رأس الحزب، شكل صدمة للعديد من الداعمين للأمين العام بمدن الشمال، فضلا عن ارتباك عدد من القياديين المحليين ورؤساء الجماعات التي يسيرها «البيجيدي»، لأنهم كانوا يعولون على من ينادونه بـ«الزعيم»، من أجل الاستمرار في المناصب السياسية، فضلا عن الاستفادة من كافة الامتيازات.
وكشفت المصادر نفسها أن قرار عدم تعديل المادة 16 من النظام الأساسي للحزب في أشغال الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني، لم يستسغه مجموعة من القياديين والأعضاء داخل حزب العدالة والتنمية بالشمال، خاصة وأن البعض كان يستمد قوته من الخطابات السياسية لبنكيران وتصريحاته النارية التي يطلقها في جميع الاتجاهات، دون مراعاة للمصالح العليا للبلاد واحترام الحد الأدنى من شروط التنافس السياسي الذي يسعى إلى تحقيق ما يطمح إليه المواطنون، ويستفيد منه الصالح العام.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة