MGPAP_Top

إصابات في تفريق وقفة لضحايا البرنامج الحكومي

إصابات في تفريق وقفة لضحايا البرنامج الحكومي

طنجة: محمد أبطاش

تدخلت القوات المساعدة، أول أمس الخميس، في حق عدد من حاملي شهادات الإجازة في إطار مابات يعرف بضحايا 10 آلاف إطار تربوي، مما خلف عددا من الإصابات في صفوف هؤلاء نقلوا في اتجاه المستشفى الجهوي محمد الخامس، في الوقت الذي سجلت حالات إغماءات ضمن المحتجات منهم، وكان هؤلاء قد دعوا في وقت سابق إلى تنظيم وقفة احتجاجية في قلب ساحة الأمم المتحدة الكائنة وسط مدينة طنجة، وذلك لمطالبة حكومة عبد الإله بنكيران بالاستجابة لمطالبهم، بعد أن أوهمهم بالشغل عبر وجود إمكانية إدماجهم عن طريق عقود مع المؤسسسات التعليمية الخاصة، غير أنه سرعان ما فشل هذا الملف باعتراف المصالح الرسمية لوزارة التربية الوطنية، في الوقت الذي يخشى هؤلاء أن تنتهي الفترة الحكومية الحالية على بعد شهرين فقط، دون أن يتم إيجاد حل لوضعيتهم.

واستغرب على إثر ذلك، محمد الدريج أحد الأطر المختصة في الشأن التعليمي بالمغرب، من استمرار هذا الملف، وسط تجاهل حكومي لهذه الفئات، حيث قال في هذا الصدد كيف سيتم إصلاح التعليم بتجاهل المطلب العادل لخريجي البرنامج الحكومي، بإدماجهم للعمل في المدرسة المغربية التي هي يقول المصدر ذاته، بحاجة إليهم بدل رميهم في الشارع، في الوقت الذي يستمر القطاع الخاص في التملص من التزاماته، علما يضيف الدريج أن هذا البرنامج الحكومي يلتزم فيه المعنيون بالأمر بتكوينهم قصد إدماجهم وفق ما جاء في الوثيقة الإطار لهذا البرنامج، وكذا وفق القانون المنظم للمدارس العليا خاصة المادة الخامسة منه وهنا يشدد الدريج على مشروعية مطلبهم بالإدماج كأطر تربوية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة