إصابة 12 مواطنا بجروح بسبب الوقفة الاحتجاجية لجماهير النادي القنيطري

إصابة 12 مواطنا بجروح بسبب الوقفة الاحتجاجية لجماهير النادي القنيطري

القنيطرة:المهدي الجواهري

خلفت أحداث شغب عرفتها مدينة القنيطرة عشية أول أمس الخميس، بعد نهاية الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها جماهير «حلالة بويز» أمام بلدية القنيطرة إلى إصابة 12 مواطنا بجروح كانوا على متن حافلات للنقل الحضري نقلوا خلالها إلى مستشفى الإدريسي لتلقي العلاجات الضرورية، بعدما زاغ شباب قاصرين على أهداف وسلوكات الجماهير القنيطرية أثناء عودتهم إلى منازلهم وأحدثوا فوضى عارمة بالشارع العام وقاموا برشق الحافلات بالحجارة استنفرت معه السلطات الأمنية التي اعتقلت عدة أفراد وأحالتهم على مصالحها بولاية أمن القنيطرة.

ووجه فصيل «حلالة بويز» المساند للنادي القنيطري في تظاهرته الحاشدة رسالة قوية إلى المسؤولين رفعوا خلالها شعارات تندد بما أسماه الفساد المستشري بفريق النادي القنيطري، فيما ضمت لافتات لأسماء معروفة بالمكتب المسير وعلى رأسهم الرئيس الجديد عبد الودود الزعاف تطالبهم بالرحيل. ولم تخلوا التظاهرة من رسائل مشفرة بإبعاد بعض الأطراف السياسية المتحكمة في تدبير فريق النادي القنيطري، حيث صيغت لافتة كبيرة تضمنت»القنيطرة حقنت فسادا،وبين تغييب الكفاءة وخبث السياسة ضاعت».

واعتبر فصيل «حلالة بويز» عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن الوقفة كانت خطوة فقط من الخطوات الاحتجاجية ووسيلة للضغط بعدما قدم مطالبه أمام باشا البلدية والتي توجد على رأسها اٍزاحة بعض الوجوه التي احتكرت التسيير بالنادي عقدا من الزمن وإعطاء الفرصة لأبناء المدينة الغيورين من أجل تدبير شؤون الفريق،وأفاد جمهور «حلالة» أنه كان من المرتقب حدوث أعمال شغب مستهدفة من أجل الركوب على الحدث وتمويه الرأي العام عن مطالبهم الرئيسية،معتبرين أن فاعلي الشغب لم يكونوا أبدا ينتمون إلى الجمهور القنيطري .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة