MGPAP_Top

إعفاء رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن الرباط

إعفاء رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن الرباط

نجيب توزني

مرة أخرى، تقرر المديرية العامة للأمن الوطني إعفاء رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن جهة الرباط، بعد أشهر فقط على تعيينه. “تسونامي” الإعفاءات عصف هذه المرة بعبد الحق بوزرزار، الذي عين على رأس هذه المصلحة مطلع شهر ماي الماضي، حيث تم إلحاقه بمفوضية أمن مديونة بالدار البيضاء بدون مهام.

وكان المسؤول المعفى من مهامه قد عين خلفا للإدريسي الذي جرى إلحاقه بالمصالح المركزية للمديرية، على خلفية الأحداث التي رافقت سرقة سيارة «رانج روفر» مملوكة لمقربين من العائلة الملكية بحي الرياض وسط العاصمة الرباط، علما أن هذا الأخير كان قد شغل المنصب ذاته بعد إعفاء نور الدين أقصبي، الذي ألحق هو الآخر بالإدارة المركزية قبل أن يفرج عنه المدير العام للأمن الوطني السابق بوشعيب الرميل، ويقوم بتعيينه على رأس المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن القنيطرة.

وفيما اعتبر متتبعون للشأن الأمني بجهة الرباط إعفاء عبد الحق بوزرزار، القادم إليها قبل خمسة أشهر من ولاية القنيطرة، إجراء غامضا أقدمت عليه المديرية بشكل مفاجئ دون تقديم أسبابه، اعتبره آخرون إجراء عقابيا بسبب ضعف الأداء وتنامي العمليات الإجرامية، والعجز عن فك ألغاز العديد من الجرائم التي سجلت أخيرا بتراب عمالتي الرباط وسلا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة