إعفاء رئيس مصلحة الأجانب بولاية أمن طنجة ونقله إلى أزيلال

إعفاء رئيس مصلحة الأجانب بولاية أمن طنجة ونقله إلى أزيلال

طنجة: محمد أبطاش

أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني قرارا تأديبيا جديدا في حق مسؤول بولاية أمن طنجة، حيث تم إعفاء رئيس مصلحة الأجانب، إسماعيل حريري، من مهامه وتنقيله صوب مدينة أزيلال، التي تحولت إلى ما يشبه «مقبرة» للمسؤولين المعفيين على مستوى ولاية أمن طنجة، وذلك أياما فقط بعد إعفاء إبراهيم أحيزون، المسؤول الأول عن الشرطة القضائية بطنجة، وإلحاقه بالمدينة المشار إليها.

ويأتي القرار المذكور، أسبوعا فقط على ما يشبه «تسونامي» من الإعفاءات والتنقيلات التأديبية، كان آخرها في حق رئيس مصلحة الاستعلامات العامة، الذي ألحق بدوره بمدينة زاكورة بدون مهمة، في حين يتحسس عدد من المسؤولين على مستوى ولاية أمن عاصمة البوغاز رؤوسهم في انتظار بقية القرارات التي يرتقب أن تستمر قصد إعادة تجويد هذه المؤسسة، لترقى إلى مستوى انتظارات سكان المدينة، فضلا عن السيرورة التي تعرفها مدينة طنجة من حيث استقطاب الاستثمارات الأجنبية، وكذا المرتبة التي تحتلها من الناحية الاقتصادية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *