MGPAP_Top

ابن مسؤول قضائي يدهس دركيا بفاس ويرديه قتيلا

ابن مسؤول قضائي يدهس دركيا بفاس ويرديه قتيلا

فاس: محمد الزوهري

في حادث خطير، لقي رئيس دورية للدرك الملكي تابعة لسرية مركز «سيدي حرازم» بضواحي مدينة فاس، حتفه متأثرا بجروح بالغة، بعدما تعرض لدهس من طرف سيارة من نوع «مرسيديس» كان يقودها ابن مسؤول قضائي، في ساعة مبكرة من صباح أول أمس (السبت)، عند سد قضائي مقام عند المفترق الطرقي المؤدي انطلاقا من مدينة فاس إلى مدينتي تازة وتاونات.

وعلمت «الأخبار» أن الهالك كان يشرف رفقة عنصرين آخرين للدرك على عملية للمراقبة وتأمين حركة المرور على الطريق الوطنية رقم 8 بشكل عاد، عندما باغته المتهم الذي كان يقود سيارته بسرعة فائقة، وصدمه بعنف. وبحسب معلومات مستقاة من البحث الأولي، فإن الضحية كان يجري تفتيشا روتينيا لشاحنة لنقل البضائع، قبل أن تداهمه سيارة المتهم وترميه بعيدا عن مكان الحادث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة