اتهامات بتزوير وثائق تنقيلات وتعيينات بمشروع ملكي تهز وزارة الحقاوي

اتهامات بتزوير وثائق تنقيلات وتعيينات بمشروع ملكي تهز وزارة الحقاوي

كريم أمزيان 

يعيش مسؤولو مؤسسة التعاون الوطني التابعة لوزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية والاجتماعية التي توجد على رأسها بسيمة الحقاوي، وسط اتهامات ب “تزوير” وثائق  تنقيبات وتعيينات بمنسقية التعاون الوطني بالرباط، وتوقيف التكوين في مركز سوسيو تربوي، بعد فضيحة فشلهم في تقديمهم أمام الملك لتدشينه وقرار مسؤولي البروتوكول الملكي إلغاءه.

ويوجد عبد المنعم المدني مدير مؤسسة التعاون الوطني، والقيادي في حزب العدالة والتنمية، التابعة لوزارة بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية في قلب فضيحة جديدة، أكدت مصادر مقربة منه أنها من “العيار الثقيل”، ورطه فيها رشيد العلالي المنسق الجهوي للتعاون الوطني، الذي وجه إليه مسؤولون في البروتوكول الملكي تهمة الاستهتار بمشروع ملكي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة