آخر الأخبار

اتهامات بـ«قرصنة» مشروع الجائزة الوطنية للمجتمع المدني تجر الخلفي إلى القضاء

اتهامات بـ«قرصنة» مشروع الجائزة الوطنية للمجتمع المدني تجر الخلفي إلى القضاء

النعمان اليعلاوي

دخل المرصد المغربي للملكية الفكرية على خط قضية اتهام الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، بـ«قرصنة» مشروع جائزة المجتمع المدني، والتي قال عبد الواحد الزيات، رئيس الشبكة المغربية للتحالف المدني، والرئيس السابق لمنتدى الشباب المغربي للألفية الثالثة، إنها تعود له وقد سبق أن قدمها لوزارة الشباب والرياضة، موضحا أن المشروع تم بعثه بداية إلى مدير مديرية الطفولة والشباب والشؤون النسوية بتاريخ 26 ماي 2010، ليفاجأ بأنه تمت «قرصنة المشروع من طرف وزارة الشباب والرياضة وتحريف مضمونه، قبل أن تسطو عليه الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني»، حسب الزيات، الذي أكد في اتصال هاتفي مع «الأخبار»، توجهه إلى القضاء مؤازرا بالمرصد المغربي للملكية الفكية كطرف مدني ضد الوزير الخلفي.

وفي السياق ذاته، قال الزيات إن الخلفي أصر على قرصنة مشروع الجائزة في خرق واضح لحقوق الملكية الفكرية، مؤكدا أنه سيرفع دعوى قضائية ضد الوزير من أجل «استرجاع حقي في فكرة المشروع الذي تمت سرقته بوزارة الشباب والرياضة في عهد الوزير منصف بلخياط»، مضيفا أنه راسل الوزير السابق أوزين وراسل الوزير المنتدب مصطفى الخلفي المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني ووزير الشباب والرياضة، دون الحصول على رد، مشيرا إلى أن السطو على جائزة المجتمع المدني هو «سرقة لمشروع شاب مغربي توقع أن يكون قطاع حكومي مصدر ثقة فسرق منه فكرة المشروع وأنه لن يتنازل عن حقه مهما كلف الأمر».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة