آخر الأخبار

اتهامات لرباح باستعمال قانون التعمير لخدمة لوبيات العقار على حساب المستضعفين بالقنيطرة

اتهامات لرباح باستعمال قانون التعمير لخدمة لوبيات العقار على حساب المستضعفين بالقنيطرة

القنيطرة: المهدي الجواهري
أجج قرار إفراغ وقعه عزيز رباح، رئيس بلدية القنيطرة، غضب أكثر من 17 عائلة تقطن بعمارتين مكونة من أربعة طوابق ومحلات تجارية بشارع محمد الخامس، بعدما اعتبروا أن القرار الجائر الذي اتخذ في حقهم ينطوي على حيلة للاستحواذ على العقار المغري من قبل لوبيات العقار التي تنوي تحويله إلى عمارات سكنية للمتاجرة فيها، فيما أصبح مصير العائلات التشرد رغم أنها ظلت لسنين طويلة تؤدي السومة الكرائية.
وأكدت مصادر مطلعة لـ«الأخبار بريس» أن لوبيات العقار لجأت إلى التنقيب عن العمارات القديمة بالمناطق الاستراتيجية نظرا لقيمة العقار الذي ارتفع ثمنه في الآونة الأخيرة، بسبب الزحف العمراني الذي تشهده المدينة، بعدما استغلت علاقاتها ومصالحها المتشابكة مع قيادات «البيجيدي»، من أجل التحايل على قانون التعمير والظهير المتعلق بالمباني الآيلة للسقوط وتنظيم عمليات التجديد الحضري، ودورية وزارة الداخلية المتعلقة بالاحتياطات الواجب اتخاذها لتفادي الأضرار التي تسببها البنايات المهددة بالسقوط.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة