احتجاجات بعد اعتداء نائب مقاطعة السواني بطنجة على موظف

احتجاجات بعد اعتداء نائب مقاطعة السواني بطنجة على موظف

طنجة: محمد أبطاش

نظم العشرات من الموظفين بالمجلس الجماعي لمدينة طنجة، وقفة احتجاجية يوم الجمعة المنصرم، تضامنا مع زميل لهم تعرض لاعتداء شنيع من قبل نائب رئيس مقاطعة السواني بحر الأسبوع الماضي، وكشفت مصادر متتبعة أن الموظفين لجؤوا إلى الوقفة قصد مطالبة المسؤولين عن حزب العدالة والتنمية باحترامهم، على اعتبار أن عددا منهم أضحى يتعرض لمضايقات، ومنها ما أقدم عليه النائب المشار إليه، في حق رئيس فرقة الأشغال بالجماعة ذاتها، ما نتجت عنه جروح في عنقه، وكذا الركل والرفس في سابقة من نوعها، وأوضحت المصادر أن المحتجون رفعوا شعارات ضد «البيجيدي»، كما طالبوا المشتكى به بتقديم اعتذار رسمي، غير أن للمسؤولين عن الحزب رأي آخر من خلال التقليل من أهمية الحادثة، رغم أن سخطا عارما عم في صفوف الموظفين عقب هذه الحادثة التي تسجل لأول مرة بمجالس جماعات طنجة.

وفي سياق متصل، أوضحت المصادر أن الواقعة وضعت عمدة المدينة، في موقف لا يحسد عليه، بعد أن قاد محاولة صلح، كما عقد اجتماعا على إثر ذلك في مقر المجلس الجماعة، وطلب من مسؤولي الحزب وبقية الموظفين بالتزام الصمت، وعدم إثارة القضية في وسائل الإعلام، وهو الأمر الذي رفضه المحتجون معتبرين ما جرى اعتداء سافر على كرامتهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *