اختفاء ملفات تهم تلاعبات بـ800 مليون في مداخيل مجلس آسفي

 آسفي: المهدي الكراوي

 

 

أمضى مفتشو المفتشية العامة للإدارة الترابية ليلة بيضاء أول أمس بمجلس مدينة آسفي، الذي يرأسه عبد الجليل لبداوي عن حزب العدالة والتنمية، بعدما تم ضبط اختفاء غامض لملفات ومستندات من قسم الجبايات، تهم تلاعبات بمئات الملايين على علاقة بإعفاء شركات كبرى وشخصيات نافذة ومنعشين عقاريين من أداء الرسوم الضريبية المتعلقة بإتلاف الطرق العمومية، والتي تتجاوز 800 مليون سنتيم عن الفترة ما بين سنتي 2016 و2018.

وكشفت معطيات ذات صلة، أن المفتشية العامة للإدارة الترابية لم تجد ولا وثيقة واحدة تهم طرق استخلاص الرسوم المفروضة على إتلاف الطرق العمومية، مشيرة إلى أن كل المستندات والوثائق الإدارية والمالية التي لها علاقة برسم إتلاف الطرق تم تهريبها من قسم الجبايات ووضعها في مكتب مسؤول كبير بمجلس المدينة حتى لا تقع بين أيدي المفتشية العامة للإدارة الترابية.

وأوردت مصادر من داخل قصر بلدية آسفي، أن المفتشية العامة للإدارة الترابية، وبعد وقوفها على هذا التلاعب في ملفات مالية مهمة، قررت تأجيل إنهاء مهمة افتحاص مجلس مدينة آسفي، إلى غاية إجراء مراجعة شاملة لكل الرسوم التي تم التلاعب بها والمتعلقة بإتلاف الطرق العمومية.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.