GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

ارتفاع الحرارة والاكتظاظ يعجلان بوفاة سجناء بفاس نتيجة مضاعفات إصابتهم بضيق التنفس

ارتفاع الحرارة والاكتظاظ يعجلان بوفاة سجناء بفاس نتيجة مضاعفات إصابتهم بضيق التنفس

فاس: محمد الزوهري

ثلاثة أيام فقط بعد إعلان مندوبية السجون عن وفاة سجين داخل المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، مباشرة بعد نقله من سجن «عين عائشة» في حالة متدهورة، أعلنت إدارة السجن المدني «بوركايز»، ضواحي فاس، نهاية الأسبوع الماضي، عن وفاة سجين آخر بالمستشفى الجامعي نفسه، وهو تحت العناية الطبية المركزة، بعد نقله إليه يوم الأربعاء الماضي في حالة صحية حرجة، إثر مضاعفات إصابته بضيق حاد في التنفس ومعاناته من مرض مزمن في القلب. وسارعت إدارة السجن إلى إعلام السلطات المختصة وعائلة السجين المتوفى وفقا لما ينص عليه القانون.

وأوضح مصدر في السجن ذاته، أن السجين الهالك كان يقضي عقوبة سجنية مدتها ثلاثين سنة سجنا نافذا، سبق أن أدين بها من قبل غرفة الجنايات باستئنافية فاس، بموجب حكم نهائي يعود إلى سنة 1994، بعدما تورط قبل سنة عن ذلك في جريمة الضرب والجرح المفضي إلى الموت في حق أحد الأصول، فقضى من العقوبة 21 سنة قبل أن يلقى مصرعه، متأثرا بأعراض مرضية حادة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة