استنفار ببرشيد بعد محاولة انتحار بائع متجول تحت سيارة قائد

استنفار ببرشيد بعد محاولة انتحار بائع متجول تحت سيارة قائد

برشيد: مصطفى عفيف

استنفرت السلطات الأمنية كل عناصرها بعدما أقدم بائع متجول على محاولة الانتحار، بإقدامه على حشر جسمه أسفل سيارة قائد الملحقة الإدارية الثانية الإدارية بمدينة برشيد، بعد زوال أول أمس (الخميس)، وذلك في محاولة من البائع المتجول للتعبير عن احتجاجه على قيام لجنة مختلطة للسلطات المحلية بحجز “ميزان” خاص به وإبعاده من المكان الذي تعود الوقوف به بالقرب من مسجد أحد بشارع محمد الخامس، في إطار الحملة التي كانت تباشرها اللجنة من أجل تحرير الفضائيات العمومية من الباعة المتجولين.

ووفقا لما عاينه موقع”الأخبار ” فإن إصرار البائع على تنفيذ محاولة الانتحار بحشر نفسه تحت سيارة المصلحة لقائد المحلقة الإدارية لمنعه من مغادرة المكان حتى إرجاع ما تم حجزه، جعلت رجل السلطة يربط الاتصال بمصلحة الأمن التي أرسلت عناصر من مصلحة الديمومة بعد عدة اتصالات بباشا المدينة لم تفض إلى نتيجة. عناصر الأمن وبعد ما يناهز 30 دقيقة من الحوار مع البائع تم إقناعه بالخروج من تحت السيارة ليتم اقتياده إلى مصلحة الأمن من أجل الاستماع إليه، فيما تم حجز دراجة ثلاثية العجلات في ملكيته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *