أخبار المدنالرئيسية

استنفار بسيدي سليمان بعد ظهور حالات للحمى القلاعية

علمت «الأخبار»، من مصدر مطلع، أن عامل إقليم سيدي سليمان عقد، نهاية الأسبوع الماضي، اجتماعا طارئا مع ممثلي السلطة المحلية والمسؤولين بالمديرية الجهوية لوزارة الفلاحية وبالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، بحضور ممثلين عن الغرفة الفلاحية لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، والمكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي، إثر اكتشاف تسجيل نفوق قرابة 60 رأسا من الأغنام بالجماعة القروية القصيبية بالنفوذ الترابي لإقليم سيدي سليمان، وسط مخاوف «الكسابة» والفلاحين من أن تتسع رقعة حالات الإصابة بمرض الحمى القلاعية لتشمل باقي الجماعات القروية المحاذية لجماعة القصيبية.
وبحسب المعطيات التي (حصلت عليها «الأخبار»)، فقد تقرر، خلال الاجتماع المذكور، أن يتم ابتداء من يوم أمس (الاثنين)، إطلاق حملة تلقيح شاملة للقطيع بمنطقة الغرب ضد مرض الحمى القلاعية، خاصة على مستوى الجماعات الترابية (القصيبية، الصفافعة وعامر الشمالية)، والتنسيق في ذلك مع المصالح المركزية لوزارة الفلاحة، حيث تم، لهذا الغرض، تجنيد كافة أطر المصالح البيطرية من الأطباء والبياطرة والتقنيين التابعين للمكتب الوطني للسلامة الصحية، مثلما تم إصدار تعليمات صارمة للمعنيين بالأمر من أجل تنظيف وتطهير بعض المناطق المعنية بظهور المرض، مع الحرص على دفن القطيع المصاب وفق تدابير السلامة، والسهر على المراقبة الدورية لتحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية، عبر نهج خطة استباقية لمحاربة المرض وتعزيز مناعة القطيع، واتخاذ كافة التدابير الكفيلة بتأمين سلامة الثروة الحيوانية بإقليم سيدي سليمان.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق