GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

استنفار لدرك الدروة إثر السطو على محل بيع مجوهرات بطريقة محيرة

استنفار لدرك الدروة إثر السطو على محل بيع مجوهرات بطريقة محيرة

برشيد: مصطفى عفيف

كشفت مصادر مطلعة لـ «فلاش بريس» أن عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسرية برشيد تسابق الزمن للكشف عن خيوط سرقة محل لبيع المجوهرات ببلدية الدروة بإقليم برشيد، صباح أول أمس السبت، حيث فاقت قيمة المجوهرات المسروقة 15 مليون سنتيم، في عملية نفذت بطريقة غريبة.

وحسب المصادر نفسها، فإن السرقة تمت بطريقة غريبة ليلا، في مكان مجهز بكاميرات المراقبة وحارس ليلي، مما زاد من حيرة عناصر الدرك الذين انتقلوا إلى عين المكان برفقة فرقة من تقنيي مسرح الجريمة الذين تم انتدابهم من القيادة الجهوية للدرك بسطات، والذين قاموا بالاستماع إلى شهادات صاحب محل المجوهرات وشريكه.

السرقة التي نفدها الجاني أوالجناة، والتي لم تحدد طريقة عملية تنفيذها، وقف المحققون على وجود ثقب بجدران أربعة محلات تجارية مجاورة لمحل المجوهرات رجحت بعض المصادر أن يكون منفذو السرقة قد استعملوا تلك الثقوب للوصول للمحل موضوع السرقة من دون أن يترك منفذوها أي دليل يقود المحققين لفك هذا اللغز.
التحقيقات التي باشرتها عناصر الدرك من خلال عملية مسح شامل لمكان السرقة والاستماع إلى الحارس الليلي، والذي أكد أنه لم يلاحظ أي تحرك بعين المكان كما افتحصوا معطيات الوحدة المركزية لكاميرات المراقبة، والتي لم يسجل بها أي تحرك لمنفذي هذه السرقة، بحيث ما زال البحث جاريا لمعرفة أدلة أخرى تفيد في التحقيق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة