جريمة

اعتقال تسعيني بتهمة التحرش الجنسي بالأطفال بالفنيدق

الفنيدق: حسن الخضراوي

 

ألقت الضابطة القضائية بمفوضية الأمن بالفنيدق، مساء الجمعة الماضي، الذي صادف عيد الفطر، القبض على شيخ تسعيني بتهمة التحرش الجنسي بالأطفال، حيث تمت محاصرته من طرف مجموعة من السكان داخل مرأب للسيارات يوجد في ملكيته، وذلك أثناء استدراجه لطفلتين عبر منحهما بعض الحلوى والقطع النقدية، قبل أن تتمكن إحداهما من الفرار من قبضته وإشعار عائلتها بتفاصيل محاولة الاعتداء الجنسي.

وحسب مصدر، فإن الشيخ المسن المتهم الذي يملك مجموعة من العقارات وسيارات الأجرة ومرأبا كبيرا للسيارات، قام باستدراج طفلتين إلى داخل محل صغير مظلم  يوجد بالمرأب، من أجل التحرش بهما جنسيا وتحسس أعضائهما التناسلية، لكن إحداهما تمكنت من الإفلات منه وأسرعت لإخبار عائلتها، ما جعله يخلي سبيل الثانية ويختار الاختباء داخل المحل وإقفاله من الداخل.

وأضاف المصدر نفسه، أن أسرتي الطفلتين التحقتا بعين المكان وشرعتا في البحث عن المتهم بشكل هيستيري، قبل أن يلتحق سكان الحي ويقوموا بمحاصرته واستدعاء السلطات الأمنية، التي حضرت بشكل مستعجل وقامت باتخاذ الإجراءات الاحترازية للحيلولة دون حدوث الفوضى وتهديد البعض بالاعتداء على الشيخ المسن الذي لم يراع قدسية يوم العيد وحول فرحته إلى غضب واستياء وتذمر.

وذكر المصدر ذاته، أن أفراد الضابطة القضائية قاموا بالتنسيق مع النيابة العامة المختصة بتطوان لإشعارها بتفاصيل الموضوع، قبل توصلهم بتعليمات تقضي بإلقاء القبض على المتهم التسعيني واقتياده للتحقيق، فضلا عن الاستماع بتفصيل إلى الطفلتين وأفراد من عائلتهما، لكشف حيثيات وتفاصيل التهم المتعلقة بالتحرش الجنسي بالأطفال واستدراجهم إلى محل مظلم باستعمال الحلوى والقطع النقدية.

إلى ذلك، ينتظر أن يتم تقديم المتهم، صباح اليوم (الاثنين)، أمام وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتطوان، وذلك بعد الانتهاء من الاستماع إليه من طرف الضابطة القضائية، وتوقيعه على المحاضر الرسمية التي تتضمن أقواله واجاباته عن أسئلة المحققين حول ظروف استدراجه للطفلتين والاتهامات الموجهة إليه من طرف عائلتيهما بمحاولة الاعتداء عليهما جنسيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق