الملف القانوني

اعتقال فاعلة جمعوية بتهمة اختطاف مولودة بالصخيرات

الأخبار

 

أحالت عناصر المركز القضائي بسرية الدرك الملكي بالصخيرات، صباح أول أمس الأربعاء، فاعلة جمعوية ومهاجرة مغربية بالديار الإيطالية، على أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالرباط، بتهمة اختطاف طفلة من والدتها وهي أم عازبة، وتسليمها للأغيار، قبل أن يحيلها بدوره على النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية بتمارة من أجل الاختصاص، حيث تم تكييف التهمة من جديد وحصرها في جنحة إهمال المساطر القانونية الخاصة بالتبني، وقررت قاضية التحقيق بعد إحالتهما عليها، مساء اليوم نفسه، إيداعهما سجن العرجات من أجل متابعتهما بالمنسوب إليهما.

وتفيد معطيات القضية، حسب مصادر «الأخبار»، بأن إحدى الأمهات العازبات، وهي من مواليد 1997 وتتحدر من حي يعقوب المنصور بالرباط، تقدمت بشكاية إلى سرية الدرك الملكي بالصخيرات ضد فاعلة جمعوية تنشط ضمن إحدى الجمعيات المهتمة وطنيا بالحالات الاجتماعية الخاصة بالأمهات العازبات، حيث اتهمتها باختطاف ابنتها التي ولدتها نهاية غشت الماضي بعد حمل نتج عن علاقة غير شرعية أحجمت عن ذكر تفاصيلها الدقيقة، وتسليمها لسيدة مهاجرة بدولة إيطاليا وتتحدر من منطقة البروج ضواحي مدينة سطات.

وحسب مصادر «الأخبار»، فقد تفاعلت عناصر المركز القضائي بسرية الصخيرات مع الشكاية بالجدية اللازمة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، حيث تم الاستماع إلى الفاعلة الجمعوية المشتبه بها، والتي تبين أنها تنشط ضمن جمعية مشهورة وطنيا تهتم بالأمهات العازبات، وتدير روضا للأطفال وسط مدينة الصخيرات. واعترفت هذه الأخيرة بأنها تسلمت الطفلة من والدتها البيولوجية وسلمتها في ما بعد لقريبة لها تقطن بمنطقة البروج بإقليم سطات وتشتغل بإيطاليا من أجل التكفل بها، حسب اتفاق مسبق مع والدتها، كما أكدت أمام المحققين وقاضية التحقيق. في وقت أكدت المشتكية أنها لجأت للمتهمة كفاعلة جمعوية من أجل المساعدة ولم ترتب معها إجراءات التخلي عن ابنتها وتسليمها للأغيار.

وتواصلت التحريات في هذه النازلة من طرف عناصر المركز القضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بالرباط، حيث انتقلت عناصر الدرك إلى منطقة البروج رفقة المشتكية والفاعلة الجمعوية، وتم العثور على الرضيعة ببيت السيدة المهاجرة التي أكدت بدورها أنها تسلمت الطفلة من قريبتها الجمعوية بالصخيرات من أجل التكفل بها، مبررة عدم مباشرتها للإجراءات القانونية المعمول بها والمرتبطة بوضعية تبني الأطفال بتزامن التوقيت مع العطلة القضائية وتأخر المحامي الذي أوكلت له الأمر في تنفيذ المسطرة. وبدا لافتا أنه أمام إصرار المشتكية بالتلاعب بمصير ابنتها من طرف الجمعوية والسيدة المهاجرة، حسب المحاضر المنجزة من طرف المركز القضائي بسرية الصخيرات وجلسة الاستماع الأولية لروايات المتهمتين بعد عرضهما صباح أول أمس على أنظار النيابة العامة، تشكلت القناعة القضائية لدى قاضية التحقيق بضرورة إيداعهما سجن العرجات وتعميق البحث معهما لاحقا في حالة اعتقال من أجل استكمال الأبحاث.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق