الأحزاب الصغرى تنتفض ضد الحكومة وتهدد بمقاطعة الانتخابات التشريعية

الأحزاب الصغرى تنتفض ضد الحكومة وتهدد بمقاطعة الانتخابات التشريعية

محمد اليوبي

عقدت مجموعة من الأحزاب الصغرى، غير الممثلة داخل البرلمان، يوم الأربعاء الماضي، اجتماعا بمدينة الرباط، خصص لتدارس المستجدات التي تقترحها الحكومة على القوانين الانتخابية التي ستجرى بموجبها الانتخابات التشريعية ليوم 7 أكتوبر المقبل، ودعت هذه الأحزاب عقب الاجتماع، الحكومة إلى الالتزام بتعهداتها بشأن الاستحقاقات التشريعية المقبلة، ولوح بعض الأمناء العامين بورقة مقاطعة الانتخابات المقبلة.

وعبرت الأحزاب المجتمعة، في بيان لها، عن رفضها لـ “محاولة فرض عتبات انتخابية تروم حرمان أغلبية الأحزاب السياسية الوطنية من التمثيلية داخل مجلس النواب، وما يرتبط بذلك من كل مظاهر الإقصاء الذي يضرب الديمقراطية ولا يضمن التعددية”، وجاء في بيان مشترك لأحزاب الوحدة والديمقراطية، والإصلاح والتنمية، والمجتمع الديمقراطي، والتجديد والإنصاف، والشورى والاستقلال، والوسط الاجتماعي، والحرية والعدالة الاجتماعية، والنهضة والفضيلة، والحزب الديمقراطي الوطني، وحزب الأمل، والعهد الديمقراطي، والديموقراطيون الجدد، أن “دعم قلة من الأحزاب المهيمنة يعتبر تهديدا للمسار الديمقراطي لبلادنا، وتبذيرا للمال العام وإفسادا للعملية الانتخابية، مما يترتب عنه عزوف المواطنين عن المشاركة السياسية”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة