MGPAP_Top

الأحزاب الكبيرة بالقنيطرة تؤجل الحسم في لوائح الانتخابات التشريعية

الأحزاب الكبيرة بالقنيطرة تؤجل الحسم في لوائح الانتخابات التشريعية

القنيطرة: المهدي الجواهري

بدأت تظهر ملامح تشكل الخريطة الانتخابية، بعدما حسمت الأحزاب السياسية الكبرى في وكلاء لوائحها في استحقاقات السابع أكتوبر المقبل، حيث يتم الاستعداد لخوض هذا النزال، الذي سيكون شرسا للظفر بالمقاعد الأربعة المخصصة لدائرة القنيطرة.

وكشفت مصادر مطلعة، أنه ما زالت حالة من الترقب تسود المشهد السياسي بالقنيطرة، حيث لا يزال حزب الأصالة والمعاصرة الذي نزل بترشيح فوزي الشعبي إلى ساحة الميدان الانتخابي، وزكى سعيد حروزا، الأمين الإقليمي، وصيفا له، دون أن يحسم في باقي المرشحين الذين سينضمون إلى اللائحة، بعدما تم إبعاد عبد الصمد لخناتي، رئيس جماعة «المكرن»، عن دائرة التنافس، بسبب انقلاب أبيض قاده مستشارون من حزبه، إذ تحولوا إلى صف المعارضة في الدورة الاستثنائية الأخيرة، فيما لا يزال حزب العدالة والتنمية الذي حسم في عزيز رباح كوكيل للائحته لوحده، دون أن يتمكن لحد الآن من الإعلان عن المرشحين الثلاثة ضمن لائحة حزب «المصباح»، حيث ما زال الحزب يعيش على صفيح ساخن تنظيميا وسياسيا، بعد التصدع الذي أصابه بسبب اللائحة التي تم عرضها على الأمانة العامة، والتي خلفت تذمرا وغضبا في صفوف بعض من يرون في أنفسهم أحقية الترشح في اللائحة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة