“الأخبار” تنشر القصة الكاملة للشاب هولندي الجنسية المتهم بنشر “السيدا” وسط فتيات فاس

“الأخبار” تنشر القصة الكاملة للشاب هولندي الجنسية المتهم بنشر “السيدا” وسط فتيات فاس

فاس: محمد الزوهري

من المقرر أن يواصل قاضي التحقيق بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بفاس، يوم غد (الخميس)، إجراءات التحقيق التفصيلي مع شاب حامل للجنسية الهولندية من أصول مغربية، مشتبه بتورطه في إيذاء الغير بجرم، بتعمده نقل فيروس «السيدا» إلى فتيات ونساء عن طريق الممارسة الجنسية المباشرة.

يرتقب أن ينصبّ التحقيق التمهيدي مع المتهم، المنتمي إلى أسرة ثرية، حول الطابع الانتقامي وراء تنفيذ عملياته الإجرامية، وخلفيات ذلك، والطرق التي اعتمدها للإيقاع بضحاياه، فضلا عن تحديد عدد هؤلاء وهوياتهن… وقد تبين خلال الجولة الأولى من البحث، أن تصريحات المتهم لا تستقر على قرار، إذ بحسب معلومات مستقاة من التحقيق أنه ما إن يبدي تجاوبا مع مجريات البحث ويعرب عن استعداده للكشف عن الحقائق التي يتابع من أجلها، ويقدم معلومات دقيقة عن تفاصيل مغامراته الشنيعة، حتى يعود إلى نقطة الصفر، بإنكاره التهم المنسوبة إليه، بداعي أن القرائن التي يُواجه بها «غير واقعية»، ومنها مضمون بعض منشوراته على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وتصريحات والدته وإحدى الفتيات التي تُقدم على أنها إحدى ضحاياه، معتبرا ذلك «مجرد هلوسات ونوايا، دون أن ترقى إلى ممارسة الفعل».

وفي ظل تذبذب الحالة النفسية للمتهم، من المتوقع، بحسب المعلومات المستقاة دائما من التحقيق، أن يتم عرضه قريبا على خبرة طبية متخصصة للتأكد من حالته النفسية والصحية، في حين تأكد من خلال البحث التمهيدي والقرائن المرفقة به، أن المعني بالأمر مُصاب فعلا بداء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا) منذ حوالي 8 سنوات، بعد عملية جنسية مع سيدة مصابة بالداء ذاته في هولندا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة