الأساتذة المتدربون ينددون بإجهاض أستاذة لجنينها بسبب «التعنيف»

الأساتذة المتدربون ينددون بإجهاض أستاذة لجنينها بسبب «التعنيف»

النعمان اليعلاوي

ندد العشرات من المحتجين، في وقفة أمام البرلمان بحادث فقدان أستاذة متدربة لجنينها بعد تعرضها لتعنيف خلال احتجاج سابق نفذ منذ قرابة تسعة أيام، نظمته التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، حيث طالب المحتجون، خلال الوقفة التي دعت إليها تنسيقية الأساتذة المتدربين وعدد من الهيئات الحقوقية، بالتحقيق في حادث الإجهاض ومحاسبة المتورطين في الواقعة، رافعين شعارات تندد بما تعرضت له التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، ولافتات كتب عليها «ملف الأساتذة المتدربين.. نقض للمحضر، ترسيب تعسفي، وسياسة انتقامية متواصلة»، إلى جانب شعارات تطالب بإرجاع الأساتذة المرسبين.

وفي السياق ذاته، نددت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، في بلاغ لها أصدرته عقب الوقفة، بما وصفته بـ«الأسلوب الهمجي في التعامل مع الحركات الاحتجاجية السلمية»، معتبرة أن ما طال الأستاذة المتدربة المرسبة صفاء الزوين يعد «سابقة خطيرة من نوعها، تنم عن أسلوب همجي في التعامل مع الحركات الاحتجاجية السلمية»، وأن الأستاذة المعنية فقدت جنينها جراء «الضرب والسحل والركل الذي تعرضت له رفقة زملائها يوم الجمعة الماضي 03 مارس 2017، في الوقفة التي نظمتها التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين بالمغرب أمام المركز الوطني للتقويم والامتحانات بالرباط»، حسب التنسيقية التي جددت المطالبة بمحاضر تصحيح الامتحانات المهنية، وقالت إن هذه المحاضر «التي تم إخفاؤها، وترسيب أزيد من 150 أستاذا-ة متدرباً على خلفيتها».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة