الأساتذة المتدربون يواصلون التصعيد وبنكيران يهدد

الأساتذة المتدربون يواصلون التصعيد وبنكيران يهدد

دخلت أزمة الأساتذة المتدربين المضربين بعدد من مراكز التكوين من أجل مطالبة الحكومة بإسقاط المرسومين المتعلقين بفصل التوظيف عن التكوين والتقليص من منحة التكوين، منحى تصعيديا بعد تبادل الاتهامات بين عدد من الأساتذة المتدربين ووزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، خلال لقاء نظمه حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي إليه الوزير بمدينة كلميم، شهد احتجاجات وشعارات رفعها الأساتذة المتدربون الذين حاصروا الخلفي خلال اللقاء ما اضطره إلى مغادرة القاعة التي احتضنته.

وحاول الوزير الخلفي في البداية مقاومة الاحتجاجات والصمود أمامها، غير أنه اضطر بعد لحظات من ذلك إلى مغادرة القاعة تحت حماية الأمن الخاص وأفراد من شبيبة حزبه من الباب الخلفي للقاعة، بعدما اكتشف استحالة مواصلة لقائه التواصلي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *