الرئيسية

الأغلبية الحكومية على صفيح ساخن

محمد اليوبي

 

 

شهدت الجلسة العامة التي عقدها مجلس النواب، أول أمس الثلاثاء، لمناقشة تقرير اللجنة البرلمانية الاستطلاعية حول أسعار المحروقات، مواجهة ساخنة بين نواب حزب التجمع الوطني للأحرار ونواب ووزراء حزب العدالة والتنمية، ما يهدد باندلاع أزمة جديدة داخل الأغلبية الحكومية.

وخلال الجلسة، هاجم فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، رئيس الحكومة السابق، عبد الإله بنكيران، الذي اتخذ قرار تحرير المحروقات، ما أدى إلى ارتفاع أسعارها، دون أن يستفيد المغاربة من الأموال التي وفرتها الدولة من قرار التحرير، كما وعدت بذلك الحكومة السابقة. وأكد الفريق، في مداخلة ألقتها البرلمانية أسماء اغلالو، أنه، بعد قرار التحرير، أصبح المغاربة يعانون ويشتكون اليوم من غلاء الأسعار وغلاء المعيشة، إلى جانب ما أصبح هذا المواطن يتعرض له يوميا من تزييف للحقائق وترويج للمغالطات والأخبار الزائفة.

وأكدت اغلالو أن فريقها النيابي كان سباقا للمطالبة بمراقبة تحرير أسعار المحروقات، مشيرة، في الوقت نفسه، إلى أن تقرير اللجنة شهد مجموعة من الممارسات غير المقبولة وتزييفا للحقائق، وأشارت إلى أن حزبها لم يختر المزايدة على مصالح المواطنين، بل كان يسعى دائما إلى مناقشة القضايا الحقيقية التي تتمثل في تقوية القدرة الشرائية للمواطنين وليس الكذب خدمة لمصالح سياسوية ضيقة، وانتقدت بشدة الاستغلال السياسي الكبير وتزييف الأرقام الخيالية التي يتضمنها التقرير فقط لمهاجمة المؤسسات والأشخاص.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق