الأمانة العامة للعدالة والتنمية تبرؤ بنكيران من إفشال مفاوضات تشكيل الحكومة

الأمانة العامة للعدالة والتنمية تبرؤ بنكيران من إفشال مفاوضات تشكيل الحكومة

النعمان اليعلاوي

في أول موقف رسمي من حزب العدالة والتنمية بعد قرار الملك اعفاء بنكيران من مهمة تشكيل الحكومة المقبلة، برأت الأمانة العامة للحزب بنكيران، وأكدت أن الأمين العام للحزب بنكيران باعتباره رئيسا للحكومة مكلفا بتشكيلها “أدى مهمته في احترام تام للمنطق الدستوري والتكليف الملكي والتفويض الشعبي، مشددة على انتصاره تبعا لذلك للاختيار الديمقراطي”.

وأضافت أمانة “المصباح” في بلاغ أصدرته عقب اجتماعها الاستثنائي اليوم الخميس، أن بنكيران “أدى مهمته في نطاق من المسؤولية العالية، والمرونة اللازمة والتنازل من أجل المصلحة الوطنية العليا من أجل تشكيل حكومة قوية ومنسجمة تكون في مستوى تطلعات جلالة الملك وتطلعات الناخبين”.

و شددت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، على أن الأمين العام “رئيس الحكومة لا يتحمل بأي وجه من الأوجه مسؤولية التأخر في تشكيلها”، مشيرة إلى أن “المسؤولية عن ذلك ترجع إلى الاشتراطات المتلاحقة خلال المراحل المختلفة من المشاورات من قبل أطراف حزبية أخرى”.

أمانة العدالة والتنمية، وبعدما اعتبرت أن مثل تلك الاشتراطات هي التي ستجعل تشكيلها – في حالة استمرارها- متعذرا أيا كان رئيس الحكومة المعين، جددت تأكيدها على أن المشاورات القادمة وجب أن تراعي المقتضيات الدستورية والاختيار الديمقراطي والإرادة الشعبية المعبر عنها، من خلال الانتخابات التشريعية وأن تحظى الحكومة المنبثقة عنها بثقة ودعم جلالة الملك.

إلى ذلك، دعت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، المجلس الوطني للحزب للانعقاد في دورة استثنائية يوم السبت 18 مارس الجاري من أجل مدارسة المعطيات الجديدة واتخاذ القرار المناسب، مؤكدة أن الحزب سيظل دوما وفيا لاعتبارات المصلحة الوطنية العليا وحريصا على تعزيز الاختيار الديمقراطي وتغليب منطق التوافق في نطاق ما لا يمس بثوابت البلاد ومقوماتها الأساسية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة