GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

الأمن يقتحم المركز الجهوي بتطوان ويفض اعتصاما داخليا للأساتذة المتدربين

الأمن يقتحم المركز الجهوي بتطوان ويفض اعتصاما داخليا للأساتذة المتدربين

طنجة: محمد أبطاش

اقتحمت قوات الأمن، في وقت متأخر من ليلة أمس الثلاثاء، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمدينة تطوان، وذلك لفض اعتصام دخل فيه الأساتذة المتدربون، بالموازاة مع ما أسموها الخطوة المسطرة في برنامجهم على المستوى الوطني، وحسب مصادر من المحتجين، فإن قوات الأمن ظلت ترابط أمام المؤسسة منذ الساعات الأولى من عشية أول أمس الاثنين، غير أنه لم يسجل أي تدخل أو احتكاك، إلى حدود الساعة الثانية والنصف بعد منتصف الليل حيث تفاجؤوا، بعد مغادرة المتدربات، بدخول عناصر أمنية بزي مدني وهي تقوم بتصوير المعتصمين بواسطة كاميرات وهواتف نقالة، قبل أن يلتحق أحد المسؤولين لإعطائهم إنذارا بعدم قانونية احتجاجهم، كما التحقت عناصر أمنية من التدخل السريع والقوات المساعدة بالمركز، قصد إخلائه، وهو ما استجاب له المحتجون دون تسجيل أية مواجهات أو إصابات أثناء الاقتحام، في الوقت الذي خرج هؤلاء يرددون شعارات تطالب بإسقاط ما بات يعرف بالمرسومين الوزاريين المثيرين للجدل، إلى جانب عدد من الإطارات النقابية والحقوقية التي كانت حاضرة معهم.
وعلاقة بنفس الموضوع، خاض الأساتذة المتدربون على مستوى المركز الجهوي لمدينة طنجة، اعتصاما إنذاريا أمام نيابة وزارة التربية الوطنية منذ الساعات الأولى من صبيحة أول أمس الإثنين، حتى حدود الساعة الرابعة بعد الزوال، لينسحبوا وسط تطويق أمني للنيابة الإقليمية، حيث التحقوا بعدها بالمركز الجهوي، ليخوضوا اعتصاما داخليا، لم يسجل على هامشه أي تدخل أمني، بعد أن ظلت القوات الأمنية مرابطة أمام بوابة المركز حتى وقت متأخر من الليل وفق مصادر من المحتجين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة