GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

الأنتربول يعتقل مقاولا مغربيا اشترى سيارة مسروقة أشرت على سلامتها وزارة رباح

الأنتربول يعتقل مقاولا مغربيا اشترى سيارة مسروقة أشرت على سلامتها وزارة رباح

القنيطرة: المهدي الجواهري

علم “فلاش بريس” أن النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمدينة القنيطرة أعطت أوامرها، بداية الأسبوع الجاري، للشرطة القضائية الولائية بمباشرة تحرياتها وفتح تحقيق حول شكاية تقدم بها مقاول اعتقل بإسبانيا أثناء دخوله إليها في زيارة عمل من طرف الشرطة الدولية “الأنتربول” بسبب سيارة مسروقة مرقمة بالمغرب اشتراها من مغربي يقطن بمدينة سيدي سليمان.

وقال المقاول القنيطري في شكايته التي تحتفظ “الأخبار” بنسخة منها، إنه اشترى سيارة من محل لبيع السيارات المستعملة بعدما قام صاحبه بجميع إجراءات بيع سيارة من نوع “فولسفاغن تيكوان” مسجلة تحت رقم 15- أ- 97911 بعدما أدى ثمنها على دفعتين؛ الأولى 107 آلاف درهم نقدا، والثانية 130 ألف درهم بواسطة شيك بنكي في حساب من باعه السيارة، وأضاف المقاول أنه بعدما قام بتعديل جميع الوثائق الخاصة بالسيارة، غادر أرض الوطن متوجها إلى إسبانيا، حيث مكث فيها ثلاثة أيام دون أي مشاكل، تم عاد من جديد الى الجارة الأوربية في إطار معاملات تجارية، حيث يملك ثلاث شركات للتصدير والاستيراد ويعمل في ميدان التجارة، إلا أنه بعد عودته فوجئ بإخباره في نقطة المراقبة أن السيارة محل بحث من طرف الشرطة الدولية “الأنتربول”، بعد بلاغ صادر عن السلطات الإيطالية بسرقة السيارة المذكورة، حيث تم الحجز على سيارته وتم تقديمه إلى العدالة، ليتم إخلاء سبيله بعدما أدلى لهم بجميع الوثائق التي تثبت شراء السيارة، شريطة تقدمه إلى سفارة اسبانيا بالمغرب كل 15 يوما من أجل توقيع محاضر الحضور. وأضاف المقاول ذاته أن هذه المحنة تسببت له في عدة أضرار نفسية بعدما تكبد عدة خسائر مادية ومعنوية فقد خلالها بعض الممولين، بعد تشويه سمعته بسبب هذا الاعتقال من قبل “الأنتربول”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة