الرئيسيةصحة

الإفراط في تناول السكر يضر بالدماغ والمزاج العام

يفضل عدد من الأشخاص تناول الحلوى طوال اليوم، مثل الشوكولاته والأيس كريم والعصائر والفواكه، وغيرها من مصادر السكريات. وبذلك يحصل الجسم، في نهاية اليوم، على كمية كبيرة من السكر الزائد عن الحاجة، والتي تعود بأضرار صحية على الإنسان.
ومن تلك الأضرار ما يؤثر على المخ، فتناول السكر بكثرة ينشط مادة كيميائية تسمى «الدوبامين» التي تتفاعل في الدماغ وتؤثر على كثير من الأحاسيس والسلوكيات، بما في ذلك الانتباه، والتوجيه وتحريك الجسم، وتجعلك تشعر بالمتعة والسعادة وإدمان تناول الحلوى، وهذا يفسر حاجتك لتناول حلوى بالليل. فضلا عن أن هناك أضرارا أخرى لتناول السكر على المزاج العام، إذ إنها تزود الجسم بالطاقة عن طريق رفع مستويات السكر في الدم، لكن عندما تنخفض مستويات السكر تجعلك تشعر بالضيق والقلق. وتشير بعض الدراسات إلى الربط بين ارتفاع نسبة الإصابة بالاكتئاب بين البالغين وكثرة تناول السكر.
وتجدر الإشارة إلى أن بكتيريا الفم تحصل على غذائها عن طريق السكر الموجود بالفم واللعاب، وتبدأ البكتيريا في مهاجمة مينا الأسنان وتسبب التسوس، علما أن العديد من الدراسات أثبتت أن الإكثار من تناول الحلوى يسبب التهابات وآلام المفاصل .
ويسبب تناول السكريات بكثرة تثبيط عدد كبير من الهرمونات التى تفيد الجسم، حيث إن هذه الهرمونات تزيد من عملية الأكسدة، مما يساعد على ظهور أعراض الشيخوخة المبكرة والتجاعيد بالبشرة. ويجعل الإكثار من تناول السكر الكبد مقاوماً للأنسولين الذي يعتبر هرمونا مهما يساعد على تحويل السكر إلى طاقة، وهذا يجعل جسمك غير قادر على التحكم في مستويات السكر في الدم وتصاب في النهاية بمرض السكري من النوع الثاني. ناهيك عن أن تناول السكر بكثرة يؤدي إلى الإصابة بالسمنة وارتفاع ضغط الدم والسكر ومستوى الكوليسترول بالدم، مع تسببه في تصلب الشرايين الذي يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب، والنوبات القلبية والسكتات الدماغية.
وتشير الأبحاث، أيضا، إلى أن تناول كميات أقل من السكر يمكن أن يساعد على خفض ضغط الدم، وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من السكر المضاف أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب مرتين، فضلا عن أن تناول مرضى السكري للحلوى بكثرة وغيرها من مصادر السكر يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بتليف الكلى التي تلعب دورا مهما في تصفية السكر في الدم.
وحسب الباحثين، فإن الإكثار من تناول الحلوى والعصائر وغيرها من السكريات يؤدي، في النهاية، إلى زيادة الوزن والإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق