الاستقلال يطرد رئيس جماعة سيدي حرازم والأخير يؤكد أنه سيلتحق بـ«البيجيدي» رفقة 18 مستشارا

الاستقلال يطرد رئيس جماعة سيدي حرازم والأخير يؤكد أنه سيلتحق بـ«البيجيدي» رفقة 18 مستشارا

فاس: محمد الزوهري

علمت «الأخبار»، من مصدر مقرب من حزب الاستقلال، أن هذا الأخير قرر «طرد» محمد قنديل، رئيس جماعة سيدي حرازم من صفوف الحزب، أمس (الأحد)، بعد وقوف المكتب الإقليمي للحزب بفاس، على ما اعتبره «عدة خروقات تنظيمية صدرت عن رئيس الجماعة المعني»، والتي تتنافى بحسب المصدر ذاته مع «الانضباط التنظيمي الواجب احترامه، كأحد الشروط الأساسية للانتماء إلى هذا الحزب».

وقد تم رفع تقرير في الموضوع إلى الأمانة العامة لحزب الاستقلال، التي أحالته بدورها على حميد شباط الذي أعطى تعليماته لـ«تجريد» رئيس جماعة سيدي حرازم من الانتساب إلى حزب «الميزان»، وذلك تفعيلا لـ«قوانين الحزب المصادق عليها في المؤتمر العام»، بحسب المصدر نفسه.

وفي المقابل، أوضح مقرب من محمد قنديل أن الأخير لم يعد له أي ارتباط تنظيمي بحزب الاستقلال، بعدما قرر «تطليق» هذا الحزب الذي انتمى إليه منذ سنوات عديدة، وقرر رفقة 12 مستشارا الالتحاق بحزب العدالة والتنمية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة