الانتخابات تفجر «البيجيدي» بآسفي والقواعد تشهر «الفيتو» ضد ولاية ثانية للبرلماني الثمري

الانتخابات تفجر «البيجيدي» بآسفي والقواعد تشهر «الفيتو» ضد ولاية ثانية للبرلماني الثمري

الـمَهْـدي الـكـرَّاوي

على بعد يوم واحد من الاجتماع الموسع لانتخاب لجنة الترشيحات داخل حزب العدالة والتنمية بآسفي، أعلنت شبيبة الحزب، مدعومة بعدد كبير من الأطر والقواعد، عن تأسيس ما أسموه «خط لا لولاية ثانية»، لقطع الطريق على السباق إلى قبة البرلمان الذي يجمع حاليا كلا من البرلماني إدريس الثمري، والعمدة عبد الجليل لبداوي، الذي كان يمثل الحزب في الولاية البرلمانية السابقة.

وتسود حاليا حالة استنفار كبرى لدى قادة الحزب، بعد إعلان قواعد «البيجيدي» الانتفاضة ورفعهم «الفيتو» في وجه أسماء ظلت تحتكر تمثيلية الحزب في المؤسسات المنتخبة، ما أربك حسابات القيادة الحالية.
وكشفت مصادر حزبية، أن العمدة عبد الجليل لبداوي أبدى صراحة غضبه من إقصائه من السيطرة على تنظيم الحزب عن طريق الكتابة المحلية، وإضعاف حظوظه في الفوز برأس اللائحة، من خلال تشكيل اللجنة الإقليمية للانتخابات من أسماء محسوبة على الكاتب الإقليمي حسن عديلي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *