البناء العشوائي بالخميسات يتسبب في إصابة قائد وإدخال عون سلطة إلى المستعجلات

البناء العشوائي بالخميسات يتسبب في إصابة قائد وإدخال عون سلطة إلى المستعجلات

الخميسات: المهدي لمرابط

أصيب قائد الملحقة الإدارية الثانية بالخميسات وعون سلطة، خلال تدخلهما بداية الأسبوع الجاري لوقف عمليات بناء عشوائية بحي مولود عقة الذي ألحق أخيرا بالمدار الحضري بعدما كان تابعا ترابيا لجماعة مجمع الطلبة، ما استدعى نقل عون السلطة (س.ب) نحو المركز الاستشفائي الإقليمي لتلقي العلاجات والإسعافات الضرورية قبل مغادرته.

وتعود تفاصيل هذا الحادث، بحسب مصادر «فلاش بريس»، عندما انتقلت لجنة مشكلة من تقنيين أحدهما تابع للملحقة الإدارية الثانية والثاني لبلدية المدينة، بمعية عون سلطة نحو الحي المذكور، لمنع بعض السكان من إكمال عمليات البناء العشوائي التي انتشرت بشكل قوي وواسع إبان الحملة الانتخابية نتيجة غض النظر من قبل منتخبين وبعض أعوان السلطة بهدف استمالة أصواتهم.

وبعد امتناع المخالفين للضوابط التعميرية عن الامتثال لأوامر اللجنة بضرورة وقف أشغال البناء وحفر الأساسات، جرى إخبار قائد الملحقة الإدارية المعنية الذي حضر رفقة عون سلطة آخر. ونتيجة المقاومة التي أبداها المخالفون وتصعيدهم، تم إخطار مصالح الشرطة التي أرسلت تعزيزات أمنية قبل اندلاع أعمال رشق كثيف بالحجارة لم يجد معها رجال وأعوان السلطة والتقنيون ورجال الأمن من خلاص سوى إطلاق سيقانهم للريح، في الوقت الذي أصابت فيه حجرة رأس عون سلطة بشكل مباشر وبالغ تطلب نقله على عجل نحو المستشفى الإقليمي، فيما أصابت حجارة أخرى قائد الملحقة الإدارية.

هذا وأفادت مصادر الجريدة أن اللجنة المذكورة قامت بتحرير خمسة محاضر مخالفات ضد أشخاص قاموا بأشغال البناء أو حفر الأساسات خارج الضوابط التعميرية المعمول بها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة