الرئيسيةتقارير سياسية

«البيجيدي» يهاجم أمزازي ويتهمه بارتكاب جريمة في حق التلاميذ

وزارة التعليم تشرع في تدريس المواد العلمية باللغات الأجنبية

محمد اليوبي
بعد عرقلة مسطرة المصادقة على قانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين في اجتماعات لجنة التعليم بمجلس النواب، هاجم فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، بسبب شروع الوزارة في تدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية.
وأطلق فريق الحزب الذي يقود الحكومة نيران مدفعيته تجاه الوزير أمزازي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدها مجلس المستشارين، أول أمس الثلاثاء، على لسان المستشار البرلماني، عبد الإله الحلوطي، الكاتب العام لنقابة الحزب، معلنا رفضه لقرار وزارة التربية الوطنية الشروع في تدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية، معتبرا أن هذا المقتضى غير موجود في الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم التي وضعها المجلس الأعلى للتربية والتكوين، وقال الحلوطي «أنا كنت في اللجنة التي أعدت الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم، وكان هناك نقاش كبير حول هذا الموضوع، وتم الاتفاق أن تبقى اللغة العربية هي الأساس في التدريس، مع تدريس بعض المجزوءات بلغات أجنبية»، واتهم الحلوطي، وزارة التربية الوطنية الموجودة تحت وصاية رئيس الحكومة والأمين العام لحزبه، بارتكاب جريمة في حق التلاميذ، متسائلا «كيف يعقل أن يدرس التلميذ باللغة العربية في الابتدائي، وعندما يصل إلى الإعدادي يدرس باللغة الفرنسية، الشيء الذي يؤثر على أداء الكثير منهم».
وفي رده على هذه الاتهامات، قال أمزازي إن وزارة التربية الوطنية شرعت في تنزيل كل مقتضيات الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم، مشيرا إلى أنه سبق وعرض الحصيلة الأولية لتطبيق الرؤيا أمام المجلس الأعلى للتعليم، وأضاف «بالنسبة لي الحصيلة الأولية جد مشرفة، وهي في حد ذاتها إنجاز وحصيلة إيجابية للحكومة والأغلبية الحكومية، ويجب أن نعتز بها»، مؤكدا أن تدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية لا علاقة له بالرؤية الاستراتيجية، لأنه بدأ في 2013 مع الحكومة السابقة، التي ترأسها الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، في إطار تنويع العرض التربوي، واعتبر أمزازي ما قام به هو تطوير هذا التنويع استجابة لمطالب الأسر والتلاميذ، ونظرا للإقبال الكبير على المسالك الدولية، بحيث تم المرور من 50 ألف تلميذ في المسالك الدولية في المستوى التأهيلي إلى 140 ألف تلميذ، ومن 80 ألف على المستوى الاعدادي إلى 220 ألف تلميذ، كما أنه من أصل 2000مؤسسة في المستوى الإعدادي هناك 1400 مؤسسة فيها مسالك دولية.
وحسب أمزازي، فإن تلاميذ المسالك الدولية يحققون نتائج جد إيجابية في الباكلوريا فمستوى النجاح في هذه المسالك وصل إلى 96 في المائة، مقابل 73 في المائة التي حققت على الصعيد الوطني، وأكد على أن السياسة اللغوية للحكومة هي مشروع متكامل مبني على ثلاث مرجعيات أساسية، هي الدستور، والخطب الملكية، والرؤية الاستراتيجية التي تعطي مكانة مهمة للغة العربية وتطور من شأن الأمازيغية، كما أنها تدعو للانفتاح على اللغات الأجنبية في تدريس المواد العلمية والتقنية.
ويستند قانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين إلى توصية الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030 التي أقرها الملك محمد السادس والداعية إلى تحويل اختياراتها الكبرى إلى قانون – إطار يجسد تعاقدا وطنيا يلزم الجميع، ويلتزم الجميع بتفعيل مقتضياته واعتبارا لأهمية ومكانة منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي في تحقيق المشروع المجتمعي للبلاد، وتنص المادة 31 المثيرة للجدل كما وردت في القانون، إلى أنه تحدد الهندسة اللغوية المعتمدة عناصر السياسة اللغوية المتبعة في مختلف مكونات منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي ومستوياتها، من خلال إعطاء الأولوية للدور الوظيفي للغات المعتمدة في المدرسة الهادف إلى ترسيخ الهوية الوطنية، وتمكين المتعلم من اكتساب المعارف والكفايات، وتحقيق انفتاحه على محيطه المحلي والكوني، وضمان اندماجه الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والقيمي، وتمكين المتعلم من إتقان اللغتين الرسميتين واللغات الأجنبية، ولاسيما في التخصصات العلمية والتقنية، وينص القانون على إعمال مبدإ التناوب اللغوي من خلال تدريس بعض المواد، ولاسيما العلمية والتقنية منها أو بعض المضامين أو المجزوءات في بعض المواد بلغة أو لغات أجنبية، و العمل على تهيئة المتعلمين من أجل تمكينهم من إتقان اللغات الأجنبية في سن مبكرة، وتأهيلهم قصد التملك الوظيفي لهذه اللغات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق