“البيجيدي” يهرّب مشاريع مجلس جهة الرباط إلى معاقله الانتخابية

“البيجيدي” يهرّب مشاريع مجلس جهة الرباط إلى معاقله الانتخابية

كريم أمزيان

يواصل عبد الصمد السكال، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية ورئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، السير على النهج الذي اتبعه خلال السنة الماضية، ببرمجة جل مشاريع مجلس الجهة بالأقاليم والجماعات التي تشكل المعاقل الانتخابية للحزب، وهو ما يتضح من خلال ملف دورة مجلس الجهة التي انعقدت أمس الاثنين بمدينة القنيطرة التي يترأس مجلس بلديتها البلدي، عزيز رباح، القيادي بنفس الحزب.

ويتضح من خلال ملف الدورة (الذي حصل “الأخبار بريس” على نسخة منه)، أن سكال هرّب عددا من المشاريع إلى إقليم القنيطرة والأقاليم المجاورة لها. وبالرجوع إلى ورقة توضيحية، ضمن جدول أعمال وملف الدورة، سيتبين أن جل الاتفاقيات المدرجة في جدول الأعمال تعود إلى مناطق النفوذ الانتخابي لحزب العدالة والتنمية، منها اتفاقية شراكة بين مجلس الجهة ووزارة الداخلية، ووزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك، وعمالة القنيطرة، وجماعة مولاي بوسلهام، تتعلق بتثنية الطريق الوطنية رقم 27 (الطريق الجهوية رقم 406 سابقا)، الرابطة بين الطريق السيار وجماعة مولاي بوسلهام على طول 9 كيلومترات، بالإضافة إلى اتفاقية شراكة بين مجلس الجهة ووزارة الداخلية، ووزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك، وعمالة القنيطرة، وجماعة بنمنصور، تتعلق بتهيئة معبر مركز سوق الأحد على مستوى الطريقين الإقليميين رقم 4201 و4234 النقطة الكيلومتربة 000+34.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة