التحقيق في تعرض امرأة وابنتها المعاقة لحروق خطيرة بكوخ في سطات

التحقيق في تعرض امرأة وابنتها المعاقة لحروق خطيرة بكوخ في سطات

سطات: مصطفى عفيف

لازالت عناصر الضابطة القضائية بمدينة سطات، تواصل تحقيقاتها لفك لغز تعرض امرأة مشردة وطفلتها المعاقة لحروق خطيرة بعد اشتعال النيران بكوخ بلاستيكي تعيشان فيه بمنطقة المناصرة، بعد تخلي السلطات المحلية عن إيجاد حل لهذه المأساة، بحيث انتقلت صباح أول أمس عناصر الضابطة القضائية إلى المستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدارالبيضاء، حيث لازالت الضحية وابنتها ترقدان بالجناح 35 المخصص للحروق تتلقي العلاجات.

وتعود فصول هذه الحادث إلى يوم السبت الماضي، حينما استقبل قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بمدينة سطات، الضحيتين (الأم 33 سنة وابنتها 20 سنة)، في حالة جد خطيرة مما استدعى نقلهما إلى المستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدارالبيضاء، حيث تم إدخالهما على الفور إلى الجناح (35) الخاص بالحروق وبعد معاينتهما من طرف الطبيب المختص أكد على أن حالتهما تعتبر خطيرة نتيجة تعرضهما لحروق متفاوتة بين الدرجة الثانية والثالثة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *