الرئيسيةحوادث

التحقيق في فضيحة تخلص مستشفى من جثتي جنينين بمطرح نفايات

كشفت مصادر “الأخبار” أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بخريبكة، دخل على خط التحقيق في فضيحة تخلص قسم الولادة بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بالمدينة، من جثتي جنينين عثر عليهما، الخميس الماضي، بمطرح الأزبال بالطريق المؤدية إلى جماعة الفقراء، وسط مجموعة أرشيف ومتلاشيات مصلحة الولادة وأمراض النساء بالمستشفى الإقليمي لخريبكة.

وكانت عناصر فرقة الشرطة القضائية بأمن خريبكة توصلت، الخميس الماضي، ببرقية إخبارية، عبر قاعة المواصلات المحلية بأمن المدينة، تفيد بالعثور على جثتي جنينين بمطرح الأزبال بالطريق المؤدية إلى جماعة الفقراء. وبعد إخبار النيابة العامة، أمرت بضرورة الانتقال إلى عين المكان وموافاتها بتقرير في الموضوع.

انتقال عناصر الشرطة القضائية وفرقة من مسرح الجريمة إلى المطرح العمومي، بعد البحث الأولي، بين لعناصر الفرقة الأمنية أن الأمر يتعلق بجثتي جنينين داخل قنينتين بلاستيكيتين، بوسط مجموعة أرشيف ومتلاشيات الخاصة بالمستشفى الإقليمي لخريبكة، وهي أوراق ووثائق إدارية تخص مصلحة الولادة، تم العثور عليها من طرف بعض العمال الذين كانوا يشرفون على عملية إحراق النفايات بمطرح الأزبال.

الحادث خلق حالة استنفار لدى مختلف الأجهزة ومعها مصالح المديرية الإقليمية لوزارة الصحة وإدارة المستشفى الإقليمي لخريبكة، التي تسارع الزمن من أجل فك خيوط فضيحة التخلص من الوفيات، خاصة منهم حديثي الولادة بالمستشفى الإقليمي، ومدى سلك الإدارة المساطر المعمول بها قانونيا في مثل هذه الحالات.

ومن المنتظر أن يطول التحقيق في هذه الفضيحة التي عرت على واقع الصحة بإقليم خريبكة، عددا من المسؤولين بالمستشفى الإقليمي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق