MGPAP_Top

التعاضدية العامة للموظفين تعبئ منخرطيها للتصويت العقابي ضد أحزاب الأغلبية

التعاضدية العامة للموظفين تعبئ منخرطيها للتصويت العقابي ضد أحزاب الأغلبية

النعمان اليعلاوي

مازالت التعديلات التي تضمنها قانون التعاضد، والتي تمنع التعاضديات من تقديم الخدمات العلاجية لمنخرطيها، تثير استياء الموظفين منخرطي التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، حيث دعا المكتب الإداري للتعاضدية جميع المندوبين والمتصرفين (ممثلي المنخرطين) والمستخدمين والمنخرطين وذوي حقوقهم لتفعيل نداء الجمع العام الـ68 للتعاضدية العامة بالتصويت على «الأحزاب التي تدافع عن العمل الاجتماعي وتؤمن بالدور الذي يلعبه التعاضد في تسهيل ولوج المواطنين للخدمات الصحية ومحاربة الهشاشة»، في إشارة إلى القرار الذي كان قد اتخذه الجمع العام للتعاضدية والقاضي بالدعوة إلى تصويت عقابي ضد الأحزاب المشاركة في حكومة بنكيران، وعلى رأسها حزب العدالة والتنمية الذي يقود التحالف الحكومي.
وقال المكتب الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، إن «الوقت قد حان لقطع الطريق على اللوبيات التي أصبحت تتاجر بصحة المواطنين، وتؤثر على صيغ إصدار قوانين تكون مجحفة في حقهم»، حسب بلاغ التعاضدية التي اعتبرت أن «أصوات المنخرطين وذوي حقوقهم وممثلي المنخرطين والمستخدمين وعائلاتهم، يمكنها أن ترسم صورة لمستقبل القطاع التعاضدي بالمغرب»، وأن «المشاركة في استحقاقات 7 أكتوبر 2016 واجب وطني وفرصة حاسمة للتعبير عن رفض المواطنين لسياسة تفقيرهم وحرمانهم من مجموعة من المكتسبات».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة